أخبار العالم

ألمانيا تلح على تعيين مبعوث شخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء الغربية

برلين – الحكومة الألمانية تتابع باهتمام شديد الأحداث التي تجري في منطقة الكركرات, جنوب الصحراء الغربية, أين قامت القوات المغربية بهجوم عسكري ضد المدنيين الصحراويين الذين كانوا يتظاهرون سلميا, مطالبة بتعيين مبعوث شخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء الغربية, حسب متحدثة باسم وزارة الخارجية الألمانية.

وقالت المتحدثة بأن “الحكومة الألمانية تتابع باهتمام شديد الأحداث التي تجري في جنوب الصحراء الغربية. وتعتبر الاشتباكات العنيفة التي حدثت في أثناء عطلة نهاية الأسبوع أخطر حادث وقع منذ اتفاق وقف إطلاق النار عام 1991. نحن ندعو أطراف النزاع إلى التحلي بضبط النفس والعودة إلى العملية السياسية”.

و أبززت المتحدثة أن “إعادة إحياء العملية السياسية يجب أن تتم تحت رعاية الأمم المتحدة”, قائلة : “لقد رأينا في أثناء فترة عمل الرئيس الألماني الأسبق هورست كولر كمبعوث شخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء الغربية أن التقدم الإيجابي ممكن بلا ريب. لذلك فنحن نكرس عملنا من أجل إعادة وجود هذا المنصب في وقت قريب”.

للتذكير شنت قوات الاحتلال المغربية يوم الجمعة الماضي هجوما عسكريا على المنطقة العازلة بالكركرات بفتح ثلاث ممرات جديدة غير قانونية في انتهاك لاتفاق وقف إطلاق النار الموقع في عام 1991 من قبل الطرفين (المغرب وجبهة البوليساريو) تحت إشراف الأمم المتحدة. وقد أدانت العديد من المنظمات والجمعيات الدولية بشدة هذا العدوان العسكري المغربي ضد المدنيين الصحراويين داعية إلى الوقف الفوري للأعمال العدائية وتنظيم استفتاء تقرير المصير دون تأخير.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق