Uncategorized

أهمية توسيع مجالات الطاقة نحو الاستثمارات المنتجة للثروة

إيليزي- أكد وزير الطاقة عبد المجيد عطار يوم الجمعة من عين اميناس (ولاية إيليزي) أهمية توسيع استعمالات الطاقة نحو الاستثمارات المنتجة للثروة بما يضفي دينامكية للاقتصاد الوطني وتوجيهها بالدرجة الأولى لفائدة القطاعات المنتجة .

و أوضح الوزير في مستهل زيارته الى هذه الولاية التي تدوم 3 أيام أن الرهانات المستقبلية للاقتصاد الوطني تتطلب استغلالا أمثل للطاقة من خلال توسيع مجالات استغلالها نحو استثمارات منتجة للثروة على غرار الفلاحة والصناعة والتي تخلق معها مناصب عمل دائمة .

وأبرز السيد عطار الذي يرافقه المدير العام لسوناطراك توفيق حكار أهمية الطاقات بمختلف أشكالها كأداة جذب للمستثمرين وهو ما يجب أن يعزز بشكل أوسع من خلال تطوير وتوسيع شبكات التموين الطاقوي عبر مختلف المناطق الفلاحية والصناعية بما يسهم في ترقية مناخ الاستثمار وتشجيعه.

وخلال تلقيه شروحات حول مشروع ربط منطقة النشاطات الصناعية بشبكتي الكهرباء والغاز شدد السيد عطار على ضرورة تجسيد هذه العملية في اقرب الآجال، مبرزا الأهمية الإستراتيجية التي تكتسيها هذه المنطقة التي تتربع على مساحة 64 هكتار ومقسمة الى 68 قطعة، والتي يعول عليها أن تكون قطبا صناعيا حيويا من شأنه ترقية مجال الاستثمار وحاضن حيوي لمختلف المؤسسات الناشئة والمتوسطة بالولاية.

اقرأ أيضا : الانتقال الطاقوي: الجزائر ترغب في تطوير التعاون العلمي مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي

وبالمناسبة أسدى وزير الطاقة تعليمات صارمة بتذليل العراقيل التي قد تواجه المستثمرين في استغلال الطاقة بالشكل الكافي، داعيا في ذات السياق الى تقديم تسهيلات وتحفيزات لاستغلال الطاقة بالدرجة الأولى لفائدة الاستثمارات المنتجة للثروة والخلاقة لمناصب شغل.

كما تفقد وزير الطاقة محطة توليد الكهرباء بالغاز بقوة 30 ميغواط، وتلقى شروحات حول أداء هذه المنشاة الطاقوية التي دخلت حيز الخدمة عام 2012.

وسيقف وزير الطاقة خلال هذه الزيارة التي ستتواصل على مدار اليومين المقبلين على وضعية قطاعه بهذه الولاية ذات الخصوصية الطاقوية من خلال تفقد بعض المنشآت الغازية وكذا معاينة المشاريع الجارية في هذا افطار في كل من عين أميناس وإيليزي وجانت.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق