Uncategorized

أوبيب : استئناف المحادثات يوم الثلاثاء حول تمديد خفض الانتاج المطبق حاليا

الجزائر– تستأنف صباح يوم الثلاثاء محادثات الدول الأعضاء في منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبيب) التي انطلقت الاثنين لبحث امكانية تمديد عمليات خفض الانتاج السارية لثلاثة أشهر اضافية انطلاقا من يناير 2021, قبل عرض التوصيات على الاجتماع الوزاري ال12 للأوبيب , المقرر ظهيرة نفس اليوم.

في بيان وجيز لها نشرته عبر موقعها الالكتروني أمس الاثنين أوضحت منظمة الأوبيب أن “الاجتماع ال180 لندوة الأوبيب أُجل أمس الاثنين على أن تجتمع وفود الدول الأعضاء في إطار مداولات جديدة اليوم الثلاثاء الفاتح ديسمبر”.
و بذلك فان المحادثات حول الاجراءات الملائمة الواجب اتخاذها لمواجهة أثر وباء كوفيد-19 على الاقتصاد العالمي و السوق النفطية تبقى مفتوحة, علما بأن القرار النهائي بشأن تمديد عتبة خفض الانتاج النفطي بالنسبة للموقعين على اتفاق أبريل المنصرم أو أي خيار آخر سيُتخذ خلال الاجتماع الوزاري ال12 للدول الأعضاء في منظمة الأوبيب و خارج الأوبيب المُوقعة على إعلان التعاون.
و كان من المقرر في البداية أن تشرع منظمة الأوبيب و حلفائها بداية من يناير 2021 في تخفيف تأطير انتاجها لرفعه بمليوني برميل يوميا في مرحلة أولى لكن الموجة الثانية لوباء كورونا الذي بات يهدد الطلب العالمي على النفط الخام حمل دول الأوبيب المنتجة على التفكير في الاجراءات الملائمة للتكيف مع معطيات سوق النفط العالمية.
و قد سبق الاجتماعين يوم الأحد محادثات بين الدول المعنية, أبدت خلالها بعض الدول تحفظات حول امكانية تمديد المستوى الحالي لخفض الانتاج أي7ر7 مليون برميل/يوم لمدة ثلاثة أشهر اضافية بمعنى ابتداء من الفاتح يناير إلى غاية نهاية مارس 2021 حسبما جاء في تصريح لوزير الطاقة, الرئيس الحالي لمنظمة الأوبيب, عبد المجيد عطار قبيل انطلاق أشغال الاجتماع الوزاري ال180 للندوة المنعقد أمس الاثنين عن طريق تقنية التحاضر عن بعد برئاسة الجزائر.
وأضاف السيد عطار أن هذه الآفاق الجيدة المتوقعة للاقتصاد العالمي لسنة 2021 تعطي “تفاؤلا حذرا, وتشير بوضوح إلى أننا نسير في النهج الصحيح”.
و أكد في ذات الصدد أن “منظمة الأوبيب تواصل دعم سوق النفط العالمية بالتعاون مع البلدان الشريكة في اعلان التعاون الذي هو في عامه الرابع”.
و تم الشروع في تطبيق الاتفاق في بداية شهر مايو المنصرم مع خفض إنتاج النفط بمقدار 7ر9 مليون برميل/ يوميا .
وتقرر خلال الاجتماع ال 179 لندوة الأوبيب والاجتماع الوزاري الحادي عشر للأوبيب ، المُنعقد في 6 يونيو الفارط، تمديد خفض إنتاج النفط ب9,6 مليون برميل/ يوميا ، و الذي كان من المقرر مبدئيًا في مايو ويونيو، حتى 31 يوليو 2020 .
و قد تم تخفيف هذا الإجراء منذ بداية أغسطس الماضي من خلال الانتقال إلى تخفيض قدره 7ر7 مليون برميل/يوميا والذي ينبغي، وفقًا لبنود الاتفاق، أن يستمر حتى نهاية ديسمبر قبل أن ينخفض ??إلى 8ر5 مليون برميل/يوميا في بداية سنة 2021.
و أوصت لجنة المتابعة لمنظمة الأوبيب وخارج الأوبيب، في اجتماعها الأخير، جميع الدول المشاركة بأن تكون يقظة واستباقية ومستعدة للتحرك عند الضرورة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق