الرياضة

اتفاقية الشراكة بين الاتحاديتين الجزائريتين للفوفينام والرياضة المدرسية قيد التجسيد على أرض الواقع

الجزائر– اتفقت الاتحاديتان الجزائريتان للفوفينام فيات فوداو و الرياضة المدرسية, مع مدير التربية لولاية عين الدفلى, على إعطاء إشارة الانطلاق من ذات المدينة لمباشرة تحضير وتدريب التلاميذ لممارسة هذا الفن القتالي, وفقا لاتفاقية الشراكة التي وقعت بين الهيئتين الأسبوع الفارط, حسب ما علمت به” وأج ” يوم الخميس.

وقال رئيس الاتحادية الجزائرية للفوفينام فيات فوداو, محمد جواج : “لقد اتفقت و رئيس اتحادية الرياضة المدرسية, عبد الحفيظ ايزم, على اعتماد ولاية عين الدفلى كنقطة انطلاق للمشروع الرياضي الذي نسعى لتحقيقه بعد توقيع اتفاقية الشراكة بين الاتحاديتين, بهدف التنقيب عن المواهب الشابة ضمن أطوار التعليم الابتدائي و إدراج هذا الفن القتالي في المدارس”.

و أضاف ذات المصدر : “لقد اجتمعت يوم أمس الأربعاء مع المدربين و رؤساء الأندية ووضعنا آخر اللمسات في برنامجنا الرياضي الوطني, حيث ركزنا على اختيار مدربين ذي كفاءة عالية يشترط فيهم حمل شهادتين (مستوى تقني و مستوى بيداغوجي) مصادق عليهما من وزارة الشباب والرياضة”.

وشرعت الهيئتين الفيدراليتين في إعداد القوائم المدرسية التي تصادق عليها مديرية التربية لتسهيل الدخول للمدارس وممارسة الفوفينام بمعدل حصتين في الأسبوع, بعد منحهم ترخيصا من الجهة الوصية.

وشدد جواج على ضرورة تجنب التقنيات التي قد تعرض التلاميذ للإصابات “في حال كان مجال التدريب ساحة المدرسة الصلبة”.
ووجه المسؤول الأول على الهيئة الفيدرالية لرياضة الفوفينام فيات فوداو رسالة لمديري التربية قائلا : “ليس من السهل الدخول للمدارس لذلك اطلب التسهيلات اللازمة من مديري التربية خاصة و ان هناك اتفاقية موقعة بين وزارة التربية الوطنية و وزارة الشباب والرياضة لإقحام الرياضة في المدارس”.
وسيكون كل من عبد الحق بلحاج جيلالي مغراوي و محمد خيشان و عادل كيمتاوسين (أبطال عالميين سابقين في رياضة الفوفينام فيات فوداو) حاضرين كضيوف شرف يوم إعطاء إشارة انطلاق العملية المحددة بعد حوالي 20 يوما من الآن وكذا رؤساء الرابطات.
وسيتولى المدرب محمد بوعلام قرياتي مسؤولية تدريب التلاميذ بولاية عين الدفلى, حسب ذات المصدر.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق