منوعات

البروفيسور اسماعيل مصباح معرفة واسعة في الأمراض المعدية في خدمة الصحة العمومية

الجزائر– يتمتع الدكتور إسماعيل مصباح المختص البارز في الامراض المعدية الذي عينه رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون يوم السبت في منصب نائب رئيس الوكالة الوطنية للأمن الصحي, برصيد معرفي واسع في مجال تخصصه و بخبرة عالمية  وظفها في خدمة الصحة العمومية.

من مواليد مدينة سطيف سنة 1951, يرأس الدكتور إسماعيل مصباح الجمعية الوطنية للأمراض المعدية (يناير 2018) و تولى على التوالي منصب رئيس اللجنة العملية لمكافحة انفلونزا AH1N1 ((2009 و اللجنة الوطنية متعددة القطاعات للوقاية و رصد مرض السيدا (2013-2017) و اللجنة الوطنية متعددة القطاعات لمكافحة الأمراض غير المتنقلة (2013-2017) و اللجنة الوطنية متعددة القطاعات للوقاية و مكافحة التهديدات الصحية التي يمكن أن تتحول إلى وباء و الحالات الصحية المستعجلة ذات الطابع الدولي (2015-2017).

كما حظي البروفيسور مصباح الناشط في كبرى ورشات الصحة العمومية بالجزائر بشرف ترأس لجنة تطبيق المخطط الوطني لمكافحة السرطان (2015-2017) و اللجنة الوطنية للحد السريع من وفيات الأمومة (2015-2017) و اللجنة الوطنية لمدونة الأدوية (1994-1997/ 2016-2017).
و منذ شهر مارس الفارط انضم لعضوية اللجنة العلمية لمتابعة و رصد وباء كوفيد-19 التي يعتبر الدكتور جمال فورار الناطق الرسمي بإسمها.

و على الصعيد الدولي كان السيد إسماعيل مصباح بروفيسور في الأمراض المعدية منذ سنة 2009 عضو في المجلس التنفيذي لمنظمة الصحة العالمية (2016-2017) و عضو المجموعة العالمية الاستراتيجية حول مستقبل النموذج العملياتي للبرنامج المشترك أونوسيدا (2017- 2018) و عضو مجموعة خبراء أونوسيدا حول تحديد أهداف أونوسيدا لأفاق 2019-2020-2025 و عضو اللجنة المديرة الدولية ايكاسا 2019.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق