الرياضة

البطولة الوطنية العسكرية للعدو الريفي: سيطرة عدائي الحرس الجمهوري والناحية العسكرية الأولى

الجزائر – عرفت منافسات البطولة الوطنية العسكرية للعدو الريفي، التي جرت يوم الاثنين بميدان الغولف بدالي ابراهيم (الجزائر العاصمة)، سيطرة عدائي كل من قيادة الحرس الجمهوري والناحية العسكرية الأولى.

وتم تقسيم المنافسة على سباقين، الأول امتد على مسافة 5 كيلومترات، أما الثاني فكان على مدار 10 كيلومترات، حيث تم احتساب أحسن المراكز التي حققها ممثلو كل فريق عن هذين السباقين.
وفي اختصاص 5 كلم، حاز عداؤو قيادة الحرس الجمهوري على المرتبة الأولى باحتلالهم لأحسن المراكز في هذا السباق، يليهم متسابقو الناحية العسكرية الثالثة في الصف الثاني، ثم يأتي رياضيو قيادة الدرك الوطني في المركز الثالث.
أما في اختصاص 10 كلم، فقد تحصلت عناصر الناحية العسكرية الأولى على أحسن المراكز مما سمح لفريقهم بالظفر بالمرتبة الأولى، يليهم ممثلو الناحية العسكرية الثالثة ثم الناحية العسكرية الثانية على التوالي.
وخلال مجريات سباق 5 كلم، افتك العداء علي قرين (قيادة الدرك الوطني) المرتبة الأولى، بينما جاء إلياس بلخير (قيادة الدفاع الجوي عن الإقليم) في المركز الثاني، فيما عادت المرتبة الثالثة لحمزة هدلاوي (قيادة الحرس الجمهوري).

إقرأ أيضا:  وهران: تتويج فريق الناحية العسكرية الأولى بالبطولة الوطنية العسكرية للعدو الريفي

وفي سباق 10 كلم، توج باللقب العداء ورغي رمضان من الناحية العسكرية الأولى، يليه ثانيا خير الدين بوروينة من قيادة القوات البرية، في الوقت الذي عاد فيه الصف الثالث للعداء يوسف عدوش التابع للناحية العسكرية الثانية.
وعقب انتهاء السباق، صرح العداء علي قرين ل”واج” : “الفضل في هذا التتويج يعود إلى الامكانيات التي وفرتها القيادة التي أهديها اللقب. سأسعى إلى المزيد من التألق مستقبلا لتشريف فريقي.
فيما يخص السباق، فقد واجهت صعوبات خلاله بسبب التوقف عن المنافسة لمدة تسعة أشهر إضافة إلى الرياح القوية التي هبت، إلا أنني فزت بالإرادة”.
من جهته، أوضح المتوج بسباق 10 كلم، ورغي رمضان، قائلا : “هذا الفوز يعود الى المجهودات الكبيرة التي قدمناها خلال فترة التحضيرات سيما المدرب الذي لم يبخل علينا بأي شيء.
السباق كان تكتيكيا وصعبا للغاية، خصوصا و أن هذه المنافسة تعد الأولى بعد غياب طويل”.

و أضاف: “هذه المرة الثانية التي أتوج بها بهذا اللقب، و الآن علي أن استعد جيدا للبطولة الافريقية على المضمار و البطولة الوطنية من خلال إجراء عدد من التربصات”.

وفي كلمته الختامية، أكد العقيد رابح بخوش، مفتش مصلحة الرياضات العسكرية، أن هذه المنافسة “سمحت ببروز أسماء ومواهب جديدة من شأنها تدعيم الفرق الوطنية العسكرية للعدو الريفي خلال الاستحقاقات الدولية المقبلة”.
و أفاد أيضا: “أتوجه بالتهاني الحارة للفرق التي اعتلت منصة التتويج، و أحث الفرق الأخرى التي لم يسعفها الحظ على بذل المزيد من الجهود لنيل مراتب أفضل في قادم المنافسات”.
وتندرج هذه البطولة ضمن البرنامج السنوي للنشاطات الرياضية العسكرية الوطنية والدولية لموسم 2020-2021، “بهدف غرس روح التنافس والرغبة في الانتصار لدى الرياضيين والتحضير للمناسبات المقبلة”، حسب المنظمين.
وعرف هذا الموعد مشاركة 155 عداء يمثلون 17 فريقا من مختلف القيادات والنواحي العسكرية والوحدات الكبرى.
 
            الفرق المشاركة:
– الناحية العسكرية الأولى
– الناحية العسكرية الثانية
– الناحية العسكرية الثالثة
– الناحية العسكرية الرابعة
– الناحية العسكرية الخامسة
– الناحية العسكرية السادسة
– الفرقة الأولى مدرعة
– الفرقة الثامنة مدرعة
– الفرقة 12 للمشاة الميكانيكية
– الفرقة 40 للمشاة الميكانيكية
– قيادة القوات البرية
– قيادة القوات الجوية
– قيادة القوات البحرية
– قيادة الحرس الجمهوري
– قيادة الدرك الوطني
– قيادة الدفاع الجوي عن الإقليم
– مديرية المصالح المشتركة لوزارة الدفاع الوطني.
 

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق