Uncategorizedالجزائر

التعديل الدستوري/حملة: الدعوة إلى المشاركة الواسعة

قسنطينة – تناولت الصحف الصادرة بولايات شرق البلاد في أعدادها لنهار اليوم الأحد خرجات منشطي الحملة الاستفتائية على مشروع تعديل الدستور، الذين كثفوا من دعوات المشاركة الواسعة و ذلك قبل أسبوع من تاريخ الاستفتاء المقرر في الفاتح من شهر نوفمبر المقبل.

وفي هذا الصدد أفادت يومية “لاست ريبوبليكان” بأن رئيس حركة الإصلاح الوطني فيلالي غويني أكد من سطيف بأن مشروع التعديل الدستوري “سيضمن تعزيز مؤسسات الدولة في خدمة الشعب الجزائري”.
وأضاف بأن “التصويت ب “نعم” على مشروع تعديل الدستور سيضع حدا للممارسات البيروقراطية السابقة و سيكرس دولة القانون و الحريات و المؤسسات المنتخبة”.
كما نقلت ذات اليومية تصريحات كل من الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني أبوالفضل بعجي من باتنة و رئيس حزب صوت الشعب لمين عصماني من خنشلة و اللذين دعيا المواطنين إلى “المساهمة في نجاح هذا الموعد الانتخابي و المشاركة بكثافة من أجل الارتقاء بالجزائر إلى مصاف الدول الكبرى في مجال التنمية و العصرنة”.
من جهتها تناولت يومية “لوكوتيديان دو كونستانتين” تصريح عادل غبولي رئيس منتدى الكفاءات الجزائرية و الذي اعتبر  أن مشروع التعديل الدستوري يستهدف “توفير شروط التنمية المستدامة و بعث ديناميكية حقيقية من أجل تحفيز الاستثمار و تدعيم المؤسسات الاقتصادية و تشجيع بروز المؤسسات الصغيرة و المتوسطة”. 
وعلاوة على ذلك نقلت يوميات “جيجل الجديدة” و “لوكوتيديان دو كونستانتين” و “الأصيل” و “النصر” كلمة رئيس أركلن الجيش الوطني الشعبي الفريق السعيد شنقريحة من وهران و الذي اعتبر أن “الأولوية التي تفرض نفسها في هذه المرحلة الحاسمة التي تمر بها البلاد هي التعديل الدستوري و العودة إلى الشعب ليعبر بصوته و بكل حرية وسيادة”.
والذي أردف بأن “وضع البلاد على السكة الصحيحة سيتوجب بالضرورة تحديد الأولويات، و لاشك أن الأولوية التي تفرض نفسها في هذه المرحلة الحاسمة التي تمر بها الجزائر هي أولوية التعديل الدستوري المطروح للاستفتاء الشعبي والعودة للشعب ليعبر بصوته و بكل حرية و سيادة عن قناعته تجاه التعديلات الدستورية المطروحة”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق