Uncategorizedالجزائر

الجزائر ترسل مساعدات إلى النيجر إثر الفيضانات التي خلفت خسائر مادية وبشرية

 الجزائر– أرسلت الجزائر طائرات شحن عسكرية تحمل مساعدات إنسانية لفائدة الشعب النيجري إثر الفيضانات الأخيرة التي مست العديد من المناطق في هذا البلد وخلفت خسائر بشرية ومادية, وذلك في إطار تعزيز الروابط الإنسانية والتضامنية بين البلدين.

وفي هذا الإطار, خصصت القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي 4 طائرات شحن عسكرية لنقل المساعدات انطلاقا من القاعدة الجوية ببوفاريك (الناحية العسكرية الأولى), انطلقت اثنتين منهما أمس الاثنين تحمل شحنة أولى متمثلة في 500 خيمة لتصل صباح اليوم إلى مطار نيامي بالنيجر.
وفي ذات السياق, تم, اليوم, حسب بيان لوزارة الدفاع الوطني, “شحن الدفعة الثانية من المساعدات الإنسانية الموجهة الى النيجر على متن طائرتي شحن عسكرية تحمل 105 طن من الخيم والمواد الغذائية تحت إشراف وزير الاتصال الناطق الرسمي للحكومة السيد عمار بلحيمر, بهدف للمساهمة في التخفيف من معاناة العائلات المنكوبة”, وتقوية أواصر الأخوة والصداقة مع دول الجوار, وتأكيدا لمبادئ الجزائر “الثابتة” في مد يد العون الى الأشقاء والأصدقاء في قارتنا الإفريقية.
وبالمناسبة, أكد السيد بلحيمر, أن المساعدات الانسانية التي أرسلتها الجزائر إلى النيجر إثر الفيضانات والسيول التي اجتاحت هذا البلد وخلفت خسائر بشرية ومادية, تعتبر بمثابة “واجب إنساني اتجاه دولة النيجر الشقيقة”.

اقرأ أيضا:      مساعدات الجزائر للنيجر تعتبر بمثابة “واجب إنساني” اتجاه هذا البلد الشقيق

وأضاف أن عملية اليوم “تندرج في إطار  تعزيز الروابط الأخوية بين الجزائر والنيجر ودعم أواصر الأخوة والصداقة بين البلدين”, مشيرا إلى أن هذا الأمر
“ليس بالجديد على الجزائر وهو سلوك دأبت عليه الدولة الجزائرية اتجاه دول الجوار والدول الصديقة أثناء الأزمات الإنسانية”.
وتابع الوزير قائلا بأن هذه “المساعدات الإنسانية الأخوية اللامشروطة التي ينقلها الجيش الوطني الشعبي لأشقائنا في النيجر مبنية على أسلوب التعامل مع الأزمات التي قد تمر بها المنطقة” مبرزا أن “هذا التعامل يخدم الأمن والاستقرار انطلاقا من قدسية سيادة دول الجوار واحترام حدودها”.
كما تؤكد هذه العملية مرة أخرى “عزم” الجيش الوطني الشعبي على عدم ادخار أي جهد للمشاركة في مثل هذه المبادرات الإنسانية من خلال تسخير كافة الموارد البشرية والوسائل المادية المناسبة.
ومن جانب آخر, وبمناسبة الذكرى الـ62 لإعلان استقلال هذا البلد الجار, منحت الجزائر مساعدة تضم عشر (10) حافلات صغيرة للنيجر مصنوعة في الجزائر تتسع كل واحدة لـ23 مقعدا, حيث قامت القوات الجوية للجيش الوطني الشعبي بنقلها يوم 27 سبتمبر 2020 إلى نيامي.
وأشرف سفير الجزائر بالنيجر علي درويش على تسليم مفاتيح الحافلات العشرة, للوزير المستشار بالرئاسة النيجيرية عبدو لوان ماروما, رئيس لجنة تنظيم العيد الوطني للنيجر (ديفا نغلا 2020), بحضور الوزيرة المنتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية المكلفة بالاندماج الإفريقي و بالنيجيريين في الخارج, أتاكا زهاراتو ابوبكر.
وبالمناسبة أشاد السيد درويش بنوعية علاقات التعاون التي تربط البلدين, فيما نوه السيد لوان ماروما بالتفاتة الجزائر التي ترمز الى العلاقات الثنائية الممتازة.
 

اقرأ أيضا:       عيد الاسقلال: الجزائر تمنح مساعدة تضم 10 حافلات صغيرة للنيجر

 

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق