منوعات

الدخول الجامعي الجديد تم في “ظروف مقبولة”

المسيلة – أكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي، عبد الباقي بن زيان، اليوم الثلاثاء من المسيلة، أن الدخول الجامعي الجديد تم “في ظروف مقبولة” وهذا “بفضل التدابير المتخذة لمواجهة فيروس كورونا“.

وأفاد السيد بن زيان خلال كلمة ألقاها بمناسبة اشراف الوزير الأول، عبد العزيز جراد، على افتتاح السنة الجامعية الجديدة بجامعة محمد بوضياف، أن القطاع “تمكن من تسجيل دخول جامعي تم في ظروف مقبولة بفضل الجهود المبذولة والتدابير التي تم اتخاذها منها اعتماد بروتوكول صحي صارم للوقاية من وباء كورونا“.

وذكر ان هذا الدخول “يميزه استقبال 280 ألف طالب جديد”، بالإضافة الى “تعزيز قدرات القطاع باستلام 31 ألف مقعد بيداغوجي جديد من أصل 41 ألف مقعد جاري إنجازها، الى جانب استحداث فروع مشتركة لدراسة مهندس ببعض الجامعات تحسبا لتوسعيها وكذا فتح ثلاث مدارس عليا”.

إقرأ أيضا: بن زيان: وضع كل الترتيبات اللازمة للانطلاق الجيد في الوسم الجامعي 2020- 2021

وبالمناسبة، شدد السيد بن زيان على ضرورة تطوير وسائل الاتصال من أجل “الإصغاء لاهتمامات الأسرة الجامعية، خاصة الطلبة”، مشيرا الى ان “الاعتماد على آليات التشاور والتنسيق ساهمت في وضع إجراءات وتدابير مكنت من إنهاء الموسم الجامعي المنصرم”.

من جهة أخرى، كشف الوزير أن قطاع التعليم العالي قام بإعداد مجموعة من النصوص التنظيمية منها المرسوم المتعلق بالمراكز الوطنية للبحث ومراجعة القانون التوجيهي للبحث العلمي ووضع قانون خاص للحائزين على الدكتوراه، الى جانب استحداث وكالة وطنية لضمان جودة البحث العلمي.

وذكر أيضا أنه تم تنصيب لجنة لإصلاح الخدمات الجامعية بهدف “ترشيد النفقات وعقلنة التسيير وتحسين الخدمات المقدمة للطالب”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق