أخبار الوطن

الدولة تسهر على مشاركة ذات فعالية للحركة الجمعوية

سيدي بلعباس – أكد مستشار رئيس الجمهورية المكلف بالحركة الجمعوية والجالية الوطنية بالخارج نزيه برمضان اليوم الخميس بسيدي بلعباس أن الدولة تسهر على مشاركة ذات فعالية للحركة الجمعوية.

وأبرز السيد برمضان خلال لقاء مع ممثلي الجمعيات النشطة بالولاية أن “الدولة تسهر على مشاركة ذات فعالية للحركة الجمعوية عبر الاستماع إليها ومعرفة انشغالاتها والمشاكل التي تعاني منها ورؤيتها لشكل التعاون بين مؤسسات الدولة والجمعيات قبل الفصل في هذه الرؤية ولن تعمد إلى إعداد ذلك عبر خبراء وإداريين بشكل مركزي ثم تطبيقها على الجميع في الميدان”.
كما أشار الى أن “الدولة ستشرك الجمعيات في وضع رؤيتها للديمقراطية التشاركية ودور الجمعيات و لن تستأثر بذلك مركزيا”.

 إقرأ أيضا:  برمضان: الانتهازية في العمل الجمعوي ستزول تدريجيا

وذكر نفس المتحدث أن “رئاسة الجمهورية شرعت في تنظيم لقاءات محلية مع ممثلي الحركة الجمعوية بالولايات وستتبعها لقاءات أخرى مستقبلا للنقاش حول الآليات الكفيلة بترقية دور الحركة الجمعوية وفق أليات قانونية و تنظيمية و إدارية ستنبثق من هذه اللقاءات”.

وأبرز نزيه برمضان بأن “الدولة و من أجل استغلال أمثل للإمكانيات المادية والبشرية التي تتمتع بها الحركة الجمعوية تعمل على وضع إطار تنسيقي بين مؤسسات الدولة والحركة الجمعوية من جهة و بين الجمعيات فيما بينها من جهة ثانية”.
ومن جهتهم نوه ممثلو الحركة الجمعوية بولاية سيدي بلعباس بالاهتمام الذي يوليه رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون للجمعيات و التسهيلات التي أقرها في مجال منح الإعتماد و تسهيل إنشائها و عملها و توجيهاته لمختلف المسؤولين بالتعاون معها و منهم الولاة.

وطالب عدد من ممثلي الجمعيات بمشاركة ممثلين عنهم في أعمال اللجان المتخصصة بالولايات كل حسب مجال نشاطه للتعرف على المجالات الأكثر حاجة للعطاء والتضامن والتنسيق مع السلطات لضمان التكامل في أعمال المؤسسات والجمعيات.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق