أخبار العالم

الشرق الاوسط يواجه أكبر تحديات التعافي الاقتصادي إذا عرف موجة ثانية لكورونا

الجزائر – قالت شركة “كابيتال إيكونوميكس” للأبحاث الاقتصادية إن موجة أخرى من فيروس كورونا وإعادة تشديد القيود والإغلاق في منطقة الشرق الأوسط خلال الأسابيع المقبلة يمكن أن تؤديا إلى تحديات أكبر للتعافي الاقتصادي لدول المنطقة.

وبينت الشركة في تقرير لها، أن الأزمة الاقتصادية الناجمة عن “كورونا” قد تترك آثارا اقتصادية عميقة في نهاية المطاف، وهو ما أظهرته البيانات الأخيرة لارتفاع البطالة في مصر.
كما أظهر مسح أجرته غرفة تجارة دبي مؤخرا أن أكثر من 75 بالمائة من شركات السياحة والسفر قد تتوقف عن العمل بحلول نهاية العام الحالي.
وأكدت الشركة في تقريرها أن منطقة الخليج كانت بؤرة لتفشي “كورونا“، إلا أنها عرفت انخفاضا في عدد الحالات بفضل الاستجابة السريعة من السلطات بفرض عمليات إغلاق صارمة وإجراء اختبارات واسعة النطاق.
ومع ذلك، بدأت الإصابات في بعض دول الخليج بالارتفاع خلال الأسابيع القليلة الماضية إلى أعلى مستوياتها منذ منتصف يوليو.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق