أخبار العالم

الشعب الصحراوي سيواصل النضال ضد الاحتلال الاستعماري المغربي

بئر لحلو (الأراضي المحررة) – جدد رئيس الجمهورية الصحراوية، إبراهيم غالي، تأكيده أن الشعب الصحراوي ، بقيادة جبهة البوليساريو ، سيواصل النضال ضد الاحتلال الاستعماري المغربي ، وذلك في رسالة تهنئة لرئيس جمهورية جنوب إفريقيا ، سريل ماتاملا رامافوسا، بمناسبة احتفال بلاده بيوم الحرية ، حسبما ذكرت وكالة الانباء الصحراوية (واص).

وقال الرئيس غالي ، الامين العام لجبهة البوليساريو، في رسالته لنظيره الجنوب إفريقي بهذه المناسبة “يشرفني أن أهنئكم وشعب جنوب أفريقيا على ذكرى اليوم التاريخي ، 27 أبريل 1994. وهو اليوم الذي أصبح فيه شعب جنوب إفريقيا أخيراً يتمتع بالسلام والوحدة والكرامة الإنسانية نتيجة للجهود الحثيثة للذين ناضلوا من أجل التحرر ، من العديد من الرجال والنساء الذين حملوا السلاح وحكم عليهم بالسجن والحظر والتعذيب نيابة عن الجماهير المضطهدة “.

إقرأ أيضا: ادانة صحراوية لتجاهل المغرب المتعمد للنداءات الدولية باطلاق سراح المعتقلين الصحراوييين

وأكد أن ” تاريخ 27  أبريل 1994 في جنوب إفريقيا يمثل تذكيرًا لجميع القوى الاستعمارية في إفريقيا ، بأن أيامها باتت تحسب ، وأن أحلام الشعوب المستعمرة في الحرية والاستقلال ستتحقق بلا شك”.
كما جدد رئيس الجمهورية الصحراوية في رسالته، تأكيده أن “الشعب الصحراوي ، بقيادة جبهة البوليساريو ، وبدعم من الدول المحبة للحرية مثل جنوب إفريقيا، سيواصل نفس طريق النضال ضد الاحتلال الاستعماري المغربي حتى تتحرر إفريقيا بكاملها”.
وتحتفل جنوب إفريقيا في 27 ابريل من كل عام بيوم الحرية الذي يرتبط بذكرى إجراء أول انتخابات حرة نزيهة سنة 1994 بعد سقوط نظام الفصل العنصري “أبارتيد”
  هذا اليوم التاريخي رمز العدالة والحرية .
 

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق