أخبار العالم

الصحراء الغربية: تعيين مبعوث أممي جديد بات “ضرورة ملحة”

الجزائر – أكدت المناضلة من أجل حقوق الانسان، كلود مانجين أسفاري يوم الثلاثاء على “الضرورة الملحة” لتعيين مبعوث شخصي جديد للأمين العام الأممي إلى الصحراء الغربية.

في تصريح لوأج أوضحت السيدة أسفاري أن “تعيين مبعوث أممي جديد إلى الصحراء الغربية بات ضرورة ملحة”، مضيفة “ننتظر هذا التعيين منذ 19 شهرا (…)”.
لدى تطرقها إلى الوضع السائد في منطقة الكركرات عقب العدوان المغربي ضد مدنيين صحراويين في انتهاك صارخ لاتفاق وقف اطلاق النار الموقع في 1991 بين جبهة البوليساريو و المغرب برعاية الأمم المتحدة، أشارت السيدة أسفاري إلى أن جبهة البوليساريو “لطالما ظلت وفية لتوقيعها على اتفاق وقف اطلاق النار”.
وأردفت المناضلة الحقوقية قائلة “لو أن المجتمع الدولي اضطلع بالدور المنوط به لما تمت العودة إلى الحرب”، مؤكدة أن “الحل الوحيد يكمن في تطبيق لوائح الأمم المتحدة” واستئناف “مسار السلام”.
وبخصوص قرار الرئيس الأمريكي المنتهية عهدته دونالد ترامب حول السيادة المزعومة للمغرب على الصحراء الغربية، صرحت ذات المتحدثة أن “هذا القرار عبارة عن مساومة”.

وبخصوص احترام حقوق الانسان في أراضي الصحراء الغربية المحتلة نددت عقيلة السجين الصحراوي نعمة أسفاري “بالانتهاكات اليومية لحقوق الانسان” من قبل قوات الاحتلال المغربية والتي “ليست وليدة اليوم”، واصفة “الوضع الإنساني في الأراضي الصحراوية المحتلة بالسجن في الهواء الطلق و ذلك منذ يناير 2014 حيث يتم طرد كل شخص متضامن مع الشعب الصحراوي”.

وأضافت أنه “تم إلى اليوم طرد 280 شخصا ينتمون إلى خمسة عشر بلدا على اختلاف مهنتهم بما فيهم نواب أوروبيون ومنع صحفيين من دخول الأراضي الصحراوية”.
في ذات السياق، ذكرت بالتقرير الذي أصدرته منظمة مراسلون بلا حدود في اسبانيا سنة 2019 تحت عنوان “الصحراء الغربية، صحراء للصحافة” للتنديد بمنع الصحفيين من دخول الأراضي الصحراوية.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق