أخبار العالم

الصحراء الغربية: حملة التضليل حول الكركرات مناورة مغربية قبل اجتماع مجلس الامن

 الجزائر– اعتبر أستاذ العلاقات الدولية في جامعة تيزي وزو,عماري طاهر الدين, يوم الخميس, ان نسب وكالة الأنباء الرسمية المغربية تصريحات مفبركة للأمين للأمم المتحدة حول الكركرات ,” مناورة جديدة من النظام المغربي قبل اجتماع مجلس الامن الدولي نهاية أكتوبر للنظر في مآل القضية الصحراوية”.

وأوضح الدكتور عماري طاهر الدين في تصرح لواج ان ” الحملة الاعلامية المغربية المضللة تعكس مخاوف النظام المغربي من الاجتماع المرتقب لمجلس الامن, لمناقشة القضية الصحراوية, كما تهدف الى عرقلة تعيين ممثل شخصي للأمين العام للأمم المتحدة في الصحراء الغربية, و التشويش على تحديد اجال زمنية, لتنظيم استفتاء تقرير المصير, خاصة مع اقتراب المينورسو من الانتهاء من عملية احصاء السكان الصحراويين”.
وأضاف في نفس السياق أن ” تصريحات المفوضية السامية لحقوق الانسان حول ” تطلعها لمناقشة معايير ايفاد بعثة تقنية للأراضي الصحراوية المحتلة, للوقوف على واقع حقوق الانسان في هذا الاقليم غير المستقل ازعجت النظام المغربي”, ما يفسر حسبه هذه الحملة.

وأبرز ذات المتحدث, ان ما أوردته وكالة الأنباء المغربية ” ليست المناورة المغربية الاولى و لن تكون الاخيرة”, مذكرا بالمشكل الذي افتعله المغرب سنة 2018  في نفس المنطقة, حينما قام بإدخال قواته الى الكركرات و تعبيد جزء من الطريق المؤدي الى موريتانيا وحين ردت البوليساريو عن هذا الفعل للدفاع عن حقوقها , اشتكى المغرب للأمم المتحدة” وانتهى الأمر بانتكاسة للخارجية المغربية.

ويرى الاستاذ الجامعي, أن ” أكاذيب الإعلام المغربي لا تتعلق بخلفيات سياسية فقط بل بأهداف اقتصادية, للهيمنة على الثروات الطبيعية للصحراء الغربية, لذا يسعى لإثارة البلبلة من زاوية اخرى, لصرف الانظار عن جوهر القضية و           استغلال الثروات الصحراوية دون وجه حق”.

اقرأ أيضا :  ممثل البوليساريو لدى منظمة الأمم المتحدة ينتقد تعطيل عملية السلام في الصحراء الغربية

و اشار ذات المتحدث, الى ان النظام المغربي يسعى ل” وضع جبهة البوليساريو في قفص الاتهام” , بمحاولة التسويق الى انها ” لا تحترم الشرعية الدولية و تخالف قواعد القانون الدولي , و انها تهدد الامن و السلم العالميين”, و بالتالي ” “عزلها دبلوماسيا على مستوى الأمم المتحدة و الاتحاد الافريقي”, لافتا الى ان هذه ” الممارسات البالية اكل عليها الدهر و شرب, لأن المجتمع الدولي يدرك أن الأمر يتعلق بتصفية استعمار”.

وشدد محدثنا على انه, ” يتوجب على النظام المغربي تطبيق كل القرارات الاممية, والرضوخ للشرعية الدولية بتنظيم استفتاء لتقرير المصير للشعب الصحراوي, و انهاء الاحتلال باخر مستعمرة في إفريقيا  حتى يعم السلام و تتجاوز المنطقة اهم عراقيل بناء الاتحاد المغاربي الكبير”.

وكانت وكالة الانباء المغربية الرسمية قد نسبت تصريحات كاذبة للأمين العام للأمم المتحدة زعمت فيه أن أنطونيو غوتيرس طالب فيه جبهة البوليساريو ب”عدم عرقلة حركة السير المدنية والتجارة المنتظمة” بالمنطقة العازلة للكركرات.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق