Uncategorized

الصحراء الغربية: عرض الفيلم الوثائقي “الجدار..حرج في الصحراء” بمهرجان الفليم للوغانو

لوغانو، (سويسرا) – شاركت الصحراء الغربية في مهرجان أفلام حقوق الانسان بلوغانو (سويسرا) بالفليم القصير ” الجدار… جرح في الصحراء” الذي يتناول اليوميات المأساوية التي يعيشها الشعب الصحراوي تحت الاحتلال المغربي منذ أكثر من 40 سنة .

وقد اشرفت جمعية التضامن مع الشعب الصحراوي بن سلوت العربي دي سيستو فيورانتينو (مدينة ايطالية) تحت اشراف منظمة العفو الدولية غير الحكومية على إنتاج هذا الفيلم الذي أخرجه جيلبارتو ماستروماتييو صحفي ايطالي بالتنسيق مع المخرجة الايطالية فيوريلا بندوني.
وتم عرض هذا العمل السينمائي الذي يهدف الى تسليط الضوء على معاناة الشعب الصحراوي بالأراضي المحتلة ، السبت الماضي بسينما بلازا دي ماندريسيو (سويسرا) في إطار مهرجان أفلام حقوق الانسان.
كما سيتم عرض الفيلم خلال تظاهرات أخرى عبر العالم حسب المخرج.

وفي حديث قصير خص به اليومية الايطالية كورييري ادرياتيكو عرض المتدخل النزاع الصحراوي و الجهود التي يبذلها المجتمع الدولي قصد السماح لهذا الشعب بتقرير مصيره.

وفي سنة 1975 اجتاح المغرب بطريقة غير شرعية هذا الاقليم مجبرا الصحراويين على المغادرة واللجوء إلى مخيمات اللاجئين فيما بقي آخرون يناضلون ضد الهيمنة المغربية.

إقرأ أيضا: مهرجان السينما لحقوق الإنسان” : ابراز الحقائق الدامغة حول المركز القانوني للصحراء الغربية

وقد وقعت جبهة البوليساريو والمغرب سنة 1991 اتفاق حول وقف اطلاق النار الذي دعت اليه الأمم المتحدة تمهيدا لتنظيم استفتاء حول تقرير المصير الذي لم ينظم بعد.
وتفاقم الوضع عندما قررت السلطات المغربية تشييد “جدار رملية على طول 2720 كلم ” أحاطته ب 5 مليون لغم مضاد للأشخاص و الدبابات.

كما تطرق المخرج الى المعتقلين السياسيين الصحراويين لمخيم اكديم ازيك الذي شيد بمدينة العيون المحتلة و قامت السلطات المغربية بتفكيكه.

وعقب هذه الاحداث، قرر الصحفي النضال من أجل القضية الصحراوية حسب قوله مضيفا أنه عند محاولته الاقتراب من الجدار لتصوير الفيلم طردته السلطات المغربية “كما لم يفلت أعضاء من البرلمان الأوروبي من إجراءات الطرد” حسب قوله .

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق