أخبار العالم

الصحراء الغربية: مظاهرة سلمية ببئر لحلو تطالب بعثة المينورسو بتنفيذ مهمتها التي أنشئت من أجلها

بئر لحلو (الأراضي الصحراوية المحررة) – نظم عدد كبير من مواطني بلدة بئر لحلو الصحراوية  المحررة مظاهرة سلمية أمام مقر بعثة الأمم المتحدة لتنظيم استفتاء في الصحراء الغربية (المينورسو)، تطالب البعثة الأممية ب”الإسراع في تنفيذ مهمتها التي أنشئت من أجلها”، حسبما أوردته مصادر إعلامية صحراوية.

وأوضحت المصادر أن المتظاهرين رفعوا شعارات مطالبة بالاستقلال وانسحاب المغرب من بلادهم، ووقف نهب الثروات الطبيعية التي هي ملك حصري للشعب الصحراوي، كما رفعوا يافطات تدين ما تتعرض له جماهير الشعب الصحراوي بالجزء المحتل.
تجدر الإشارة إلى أنه لليوم الثالث على التوالي تشهد البلديات الوطنية من الجزء المحرر من التراب الصحراوي مظاهرات ووقفات احتجاجية تدين وترفض إطالة أمد الصراع الذي يعتبر الخاسر الأكبر منه هو الشعب الصحراوي، على غرار ما حدث ببلدية امهيريز المحررة في اليومين السابقين وأمام الجدار العسكري المغربي.
فقد طالب المتظاهرون، ببلدة أمهيريز المحررة، منظمة الأمم المتحدة بتنظيم استفتاء لتقرير المصير للشعب الصحراوي وإغلاق ثغرة الكركرات غير الشرعية، حسبما أوردته وكالة الأنباء الصحراوية (وأص) أمس الاثنين.
وأوضحت الوكالة أن المتظاهرين تجمعوا أول أمس الأحد أمام جدار “الذل والعار” المغربي (الجدار العسكري)، أين رفعوا الأعلام الصحراوية وطالبوا بإنهاء الاحتلال المغربي للصحراء الغربية.

وحسب الوكالة فقد سلم المتظاهرون ببلدة أمهيزير المحررة رسالة إلى بعثة (المينورسو)، أعلنوا من خلالها “يأسهم ونفاد صبرهم وفقدان الثقة بالطريقة التي تتحمل بها الأمم المتحدة وبعثتها مسؤولياتها في بلدهم وفيما يتعلق بقضيتهم العادلة المتمثلة في العيش بكرامة في جميع أنحاء بلدهم وحقهم غير القابل للتصرف في تقرير مستقبلهم بحرية ونزاهة وعدالة”.

وتأسف المتظاهرون -حسبما أوردته الوكالة – ل “الفشل الذريع” لتفويض بعثة المينورسو والأمم المتحدة في تنفيذ استفتاء حر وعادل ومنصف كان من المفترض أن يتم خلال عام واحد بعد وقف إطلاق النار، كما أعربوا عن أسفهم لتحويل مهمتها من “مهمة تنظيم استفتاء إلى حارس لاحتلال غير قانوني منذ ثلاثة عقود”.
وطالبت الرسالة بالتزام بعثة (المينورسو) بتفويضها وتنظيم استفتاء حر وفي أسرع وقت ممكن وفق ا لقرارات الهيئات القانونية للأمم المتحدة والمجتمع الدولي، وتحمل مسؤوليتها في حماية الشعب الصحراوي في المناطق المحتلة من أرضه من جميع أنواع الجرائم التي ترتكبها السلطات المغربية على أساس يومي ومنهجي.
ودعا المتظاهرون إلى ” وضع حد لنهب وتهريب وإهدار الموارد الطبيعية الصحراوية من خلال الاحتلال غير المشروع وإغلاق المعبر غير القانوني لثغرة الكركرات الذي لم يكن موجودا عندما دخل وقف إطلاق النار حيز التنفيذ في 6 سبتمبر 1991 “.
للإشارة فإن “المينورسو”، هي بعثة أممية مهمتها الأساسية تنظيم استفتاء في الصحراء الغربية لتقرير مصير شعبها وحفظ السلام.
 

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق