الرياضة

الفيفا ترفع عقوبة حرمان اتحاد الجزائر من الاستقدامات بعد تسوية قضية اللاعب إيبارا

الجزائر– رفع الاتحاد الدولي لكرة القدم عقوبة حرمان فريق اتحاد الجزائر من الاستقدامات خلال فترة التسجيلات الثلاث المقبلة بعد تسوية  مستحقات مهاجمه السابق الكونغولي, برانس إيبارا, حسبما أعلن  عنه النادي المنتمي الى الرابطة الأولى المحترفة لكرة القدم, على صفحته الرسمية على “فايسبوك” يوم الجمعة.

و جاء في بيان اتحاد الجزائر ما يلي : “نود إبلاغكم بأننا تلقينا اليوم مراسلة من الاتحاد الدولي لكرة القدم لإبلاغنا برفع عقوبة المنع من الانتدابات ، بعد تسوية المستحقات المالية المتعلقة باللاعب السابق برانس إيبارا.”
و كانت الفيفا قد منتعت اصحاب الزي “الاحمر و الاسود”  من الاستقدامات إلى غاية تسديد مستحقات مهاجمه السابق الكونغولي, برانس إيبارا.

وكان اللاعب الكونغولي قد تقدم بشكوى للهيئة الكروية العالمية بهدف استرجاع مستحقات سنة كاملة من حامل لقب البطولة الوطنية لموسم 2018-2019, معتبرا أن طريقة فسخ عقده من قبل إدارة النادي  العاصمي كانت “غير شرعية”.

اقرأ أيضا :  كرة القدم / إتحاد العاصمة: ترقية ستة لاعبين من فئة الآمال إلى الفريق الأول المحترف

وحكمت لجنة اللاعبين التابعة الفيفا لصالح اللاعب الدولي الكونغولي و طالبت من ادارة اتحاد الجزائر بدفع مبلغ 200 الف دولار قبل تاريخ 6 يوليو الفارط .
المهاجم ايبارا البالغ من العمر 24 سنة لعب في صفوف اتحاد الجزائر خلال الموسم الكروي 2018- 2019 و ساهم في تتويجه بلقب البطولة. و كان اللاعب في دائرة اهتمامات فريق مولودية الجزائر هذه الصائفة حيث اعطى موافقته المبدئية للانضمام اليه قبل ان يغير رايه و يلتحق بنادي نافتسي باكو الناشط في بطولة اذربيجان.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق