أخبار العالم

الكركرات: المتظاهرون يواصلون غلق الثغرة غير الشرعية رغم الترهيب العسكري المغربي

الجزائر– يواصل المتظاهرون المدنيون الصحراويون, لليوم 22 على التوالي,غلق الثغرة غير القانونية بالكركرات, رغم التعزيزات العسكرية, التي ارسلها الاحتلال المغربي الى المنطقة, لترهيب المتظاهرين السلميين, و دفعهم لفتح الثغرة في الجدار الرملي.

وأكد المتحدث باسم اللجنة المشرفة على غلق الثغرة بالكركرات, ليمام البشير, في تصريح لواج, يوم الأربعاء ,أنه ,” لا توجد أي نية عند المتظاهرين, لفتح الثغرة غير الشرعية او مغادرة المكان, رغم التحديثات العسكرية للمغرب, وما يحاك ضد المدنيين من خلال الاستعانة بالبلطجية و عناصر من الدرك الملكي الحربي بالزي المدني, للاعتداء على المعتصمين بحماية عسكرية”.
واوضح البشير, ان هناك اجماع كلي بين مختلف ممثلي فعاليات المجتمع المدني الصحراوي على مواصلة الوقفات السلمية الحضارية, وغلق الثغرة غير القانونية, لأن ما يقومون به تكفله الشرعية الدولية, مشددا على ان الثغرة التي انشاها النظام المغربي في جدار الذل و العار عام 2001  لن تفتح إلا على جثثهم”, وهذا في معرض حديثه على الترهيب العسكري المغربي, بالكركرات الأيام الاخيرة.

و تابع يقول في هذا الشأن, ” الممارسات العدوانية للنظام المغربي  ليست وليدة اليوم فقط , فمنذ 1975 وهو يقتل في الصحراويين و يسجنهم و يشردهم (…) و ليس غريبا عليه ان يستعين ببلطجية, ويحضر للهجوم على المدنيين الصحراويين الذي يطالبون بتطبيق الشرعية الدولية”.

و في رسالة الى الاحتلال المغربي, الذي يدفع بالمعتصمين في الكراكرات لمغادرة المكان و فتح الثغرة غير الشرعية, قال السيد لمام البشير” عندما قررنا غلق الثغرة وضعنا امام اعيينا اما تحقيق مطالبنا المشروعة او الموت دونها”.
و جدد ذات المسؤول, مطالب اللجنة, التي رفعوها قبل ايام الى بعثة الامم المتحدة, لتنظيم الاستفتاء في الصحراء الغربية ” المينورسو”, و المتمثلة في غلق الثغرة غير الشرعية وتنظيم استفتاء في الصحراء الغربية لتقرير المصير, وهي المـأمورية الرئيسية, التي انشئت من اجلها المينورسو, لافتا الى ان البعثة الاممية لم تف بالتزاماتها في تنظيم استفتاء حر و نزيه.

اقرأ أيضا :  لحبيب: التصعيد العسكري المغربي في الكركرات يهدد المنطقة بالانفجار

وتشمل المطالب ايضا, اطلاق سراح كافة الاسرى المدنيين الصحراويين القابعين في سجون الاحتلال المغربي دون شروط, ووقف نهب خيرات الشعب الصحراوي.

وبخصوص يوميات المعتصمين بالثغرة غير الشرعية, اكد السيد البشير, ان ” المجموعة معنوياتها مرتفعة جدا, و تقوم  بنشاطها بشكل طبيعي, بداية من السابعة صباحا, حيث يتم تنظيم محاضرات مقتضبة, حول جدارالذل والعار, تنظيم الاستفتاء, مأمورية بعثة المينورسو .. “.

و في هذا الاطار يتم ايضا, فتح قنوات الاتصال مع مناضلي الجبهة الشعبية لتحرير الساقية  الحمراء و وادي الذهب بالأراضي المحتلة,و مخيمات العزة و الكرامة,  والمهجر و الشتات و كل مواقع الفعل و النضال.

و في ذات السياق, يؤكد الطبيب المكلف بصحة المعتصمين في منطقة الكركرات, الدكتور أعلي بويا بمبة, في تصريح لواج, اليوم, ان ” الجميع هنا بمنطقة الكركرات بصحة جيدة, و معنوياتهم مرتفعة جدا, و سنواصل النضال الى غاية تحقيق جميع مطالبنا, و على راسها غلق الثغرة غير الشرعية”.

وأضاف الدكتور, بويا بمبة, أن نظام الاحتلال المغربي  يحاول نشر الرعب في المتظاهرين من خلال تحريك الياته العسكرية من الرباط نحو الكراكرات, و التحضير للهجوم على المدنيين قائلا ” لن نتراجع عن غلق الثغرة غير الشرعية, مهما كانت الممارسات الترهيبية المغربية”.
وابرز السيد بويا بمبة, أن الشعب الصحراوي,” ملَ من تماطل  المجتمع الدولي, و تقاعس الامم المتحدة في فرض الشرعية الدولية, و تصفية اخر استعمار في القارة الافريقية, و هو مصمم اليوم على تحرير ارضه, مهما كلفه الثمن”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق