Uncategorized

الكنفيدرالية الجزائرية لأرباب العمل المواطنين تشيد بعزم الدولة على مراجعة الاتفاق التجاري بين الجزائر والاتحاد الأوروبي

الجزائر – أكد رئيس الكنفيدرالية الجزائرية لأرباب العمل المواطنين، سامي عقلي، يوم الأربعاء بالجزائر العاصمة على دعم هيئته لمراجعة الاتفاق التجاري بين الجزائر والاتحاد الأوروبي، مشيرا إلى ضرورة طرح بنود هذا العقد على طاولة المفاوضات.

وخلال ندوة صحفية، شدد ذات المسؤول على انه يجب مراجعة هذا الاتفاق بين الجزائر والاتحاد الأوروبي “بطريقة متزنة في إطار مبدأ “رابح-رابح”، معتبرا ان الاتفاق الحالي لا يحمي المصالح الاقتصادية للبلد خاصة في ظل عدم توازن المبادلات التجارية بين الشريكين الاقتصاديين.

إقرأ أيضا:    الجزائر ستراجع إتفاق الشراكة مع الإتحاد الأوربي وفق مصلحتها الإقتصادية

وأردف بالقول “يجب التفاوض مجددا حول هذا الاتفاق لحماية المصالح الاقتصادية للجزائر كما هو الحال مع باقي الدول“.

من جهة أخرى، أبدى السيد عقلي دعمه لإرادة رئيس الجمهورية بالتوجه نحو نموذج اقتصادي جديد يعتمد أساسا على دعم الاستثمار والمؤسسات الناشئة وكذا تطوير الانتاج والتحويل الزراعي إضافة إلى انشاء صناعة قوية، مؤكدا ان “الذهاب نحو هذا النموذج الجديد ضرورة وليس خيارا”.

وأشار ذات المسؤول إلى أن “الواقع الاقتصادي يفرض تفكيرا جديدا واستراتيجيات جديدة”، مشيدا “بتحديد الاستراتيجية الجديدة للإقلاع الاقتصادي على المستوى السياسي”.
و بعد ان أبدى تفاؤله بخصوص توجهات الحكومة من أجل النهوض بالاقتصاد الوطني، أبرز السيد عقلي الامكانيات التي تتمتع بها مختلف القطاعات الاقتصادية الوطنية الخالقة للثروة مثل الفلاحة واقتصاد المعرفة مع “دعم مرافقة ملموسة”.

وفي رده على سؤال حول أثر الازمة الصحية على العمل والشؤون المالية للمؤسسات، ذكر رئيس الكنفيدرالية الجزائرية لأرباب العمل المواطنين القطاعات المتأثرة خاصة قطاع البناء والأشغال العمومية والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة والصغيرة جدا، دون تقديم أرقام بهذا الخصوص.

بخصوص الاصلاحات اللازمة لبعث الاقتصاد الوطني خاصة بعد مرحلة كوفيد-19، أشار السيد عقلي إلى ضرورة المحافظة على  الاستقرار القانوني لصالح المتعاملين الاقتصاديين المحليين والمستثمرين الأجانب.
و في هذا الصدد، ولإعطاء نظرة مفصلة عن منظمة ارباب العمل بخصوص تحديات الاقتصاد الوطني، “تحضر الكنفيدرالية الجزائرية لأرباب العمل المواطنين كتابا أبيضا (دليل) حول الاقتصاد الوطني والذي سينشر في غضون بضعة أسابيع”.
وفما يخص مخطط عمل الكنفيدرالية أشار السيد عقلي إلى فائدة العمل بما يتماشى مع التطورات الدولية والتأقلم مع السياق الذي تفرضه الأزمة الصحية الحالية.
علاوة على ذلك، تعتزم ذات المنظمة اطلاق صندوقا للاستثمار قريبا لصالح اقتصاد المعرفة، حسبما أعلن عنه رئيس الكنفيدرالية.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق