أخبار العالم

المحكمة الجنائية الدولية تدعو لاتخاذ إجراءات “ملموسة” لتقديم المسؤولين عن “الجرائم الخطيرة” في ليبيا إلى العدالة

لاهاي – أكدت الأحد المحكمة الجنائية الدولية ضرورة اتخاذ إجراءات “ملموسة” لتقديم المسؤولين عن “الجرائم الخطيرة” في ليبيا إلى العدالة.

وتحدثت المحكمة, في التقرير العشرين المقدم من مكتب المدعي العام بها إلى مجلس الأمن الدولي عن الوضع في ليبيا, عن “استخدام ألغام في جنوب طرابلس من نوع وبكميات لم يشهد لها مثيل في ليبيا, وقد زرع العديد من هذه الألغام وشغل بطريقة تشكل تهديدا للمدنيين”.

وفي الفترة من نهاية مايو إلى بداية يوليو 2020, وردت تقارير ب”مقتل 49 شخصا في جنوب طرابلس وإصابة ما يقرب من 93 آخرين نتيجة هذا الاستخدام للألغام”، وفق مكتب المدعي العام. كما لفت التقرير إلى استخراج جثث من المقابر الجماعية التي اكتشفت مؤخرا في ترهونة وجنوب طرابلس, والعثور على 100 جثة “وكانت جثث عديدة مقيدة اليدين ومعصوبة العينين”.

وقال مكتب المدعي العام إنه تلقى “معلومات تتعلق بميليشيات في كل من شرق ليبيا وغربها تستهدف المتظاهرين الذين شاركوا في مظاهرات مناهضة للفساد في عدة مدن في شتى أنحاء البلاد.
ورحب المكتب بصدور “حكم” من محكمة إيطالية على ثلاثة أفراد بالسجن 20 سنة “لجرائم ارتكبت ضد مهاجرين في الزاوية”, مؤكدا أنه مازال يتلقى “معلومات موثوقا بها عن المهاجرين الذين يدعى بأنهم يحتجزون في ظروف لا إنسانية في مراكز الاحتجاز”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق