أخبار العالم

النساء الصحراويات يناشدن أحرار العالم رفع الظلم وانهاء الاحتلال عن وطنهن

الشهيد الحافظ – حمل الاتحاد العام للمرأة الصحراوية, نيابة عن جميع النساء الصحراويات, كل المنظمات الدولية والهيئات المهتمة بحقوق الإنسان مسؤولية ما يحدث اليوم من تصفية عرقية ضد الشعب الصحراوي ونساءه على يدي الاحتلال المغربي, مناشدا كل الضمائر الحية في العالم رفع الظلم وانهاء الاحتلال عن الصحراء الغربية.

واستنكر الاتحاد العام للمرأة الصحراوية في بيان أمس الاربعاء, الممارسات القمعية والوحشية التي تتعرض لها المرأة الصحراوية في المناطق المحتلة من الصحراء الغربية وانتهاك حقوق الإنسان الصحراوي وناشد كل الضمائر الحية و المنظمات النسائية العالمية للوقوف مع حق المرأة الصحراوية وإنهاء معاناتها وكسر التعتيم الإعلامي المطبق في المناطق المحتلة.

وأبرز البيان الذي نقلته وكالة الانباء الصحراوية (واص), أن اليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة يأتي هذا العام و “المرأة الصحراوية تعيش ظروفا استثنائية بعد الانتهاك السافر لوقف إطلاق النار من قبل المحتل المغربي يوم 13 نوفمبر الجاري بالاعتداء على المتظاهرين السلميين المطالبين بسد الثغرة غير القانونية بالكركرات و في ظل استئناف الكفاح المسلح”.

اقرأ أيضا :   القضية الصحراوية: الدور السلبي للأمم المتحدة أدى إلى انهيار اتفاق وقف إطلاق النار

وأثار البيان ما تتعرض له النساء الصحراويات في المناطق المحتلة هذه الأيام من حملات مكثفة ومتابعة و اعتقال من طرف المحتل المغربي الذي يصعد من استهدافه للناشطات الحقوقيات و عائلاتهن من خلال ممارسة شتى أنواع التعسف عليهن من الحصار المشدد و الضرب و انتهاك الحرمات و الاعتقال العشوائي وحتى المنع من السفر و الحد من حرية التنقل.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق