الجزائر

بكالوريا 2020: المترشحون “متفائلون” في اليوم الثالث من الامتحان بالعاصمة

 الجزائر– تواصلت لليوم الثالث على التوالي امتحانات شهادة البكالوريا (دورة سبتمبر 2020) عبر مراكز الاجراء التابعة لمديرية التربية الجزائر-غرب في أجواء ميزها التفاؤل بطبيعة الأسئلة المخصصة في مادتي العلوم الطبيعية والفلسفة بالدرجة الاولى, حسب ما وقفت عليه وأج بعين المكان.

ودخل المترشحون لامتحانات شهادة البكالوريا اليوم الثالث في أجواء ميزها الهدوء والإرادة في تجاوز هذه الامتحان, حيث عبروا فور خروجهم من قاعات الامتحان عن “تفاؤلهم” بالأجوبة التي قدموها فيما يخص مادة علوم الطبيعة والحياة بالنسبة لشعبة العلوم الطبيعية وكذا مادة الفلسفة بالنسبة لشعبة الآداب واللغات.
وعلى مستوى ثانوية عبد العزيز رضوان بن قدور ببلدية العاشور, أبدى المترشحون المتمدرسون حالة من الاطمئنان حيال الموضوعين المقترحين, حيث انقسمت الاختيارات بين السؤال المتعلق بعلم الجيولوجيا والسؤال الخاص بالخلية ووظائفها والذي كان في متناول أغلب التلاميذ الذين يتحكمون في تفاصيله أكثر من غيره, حسب ما أجمع عليه العديد من المترشحين.

واتفق مترشحو مركز الإجراء بثانوية العقيد لطفي ببلدية اولاد فايت (شعبة اللغات) على اختيار السؤال الثالث الخاص بتحليل نص “مدخل إلى  المنطق المعاصر” وذلك تجنبا –على حد قولهم– “لمأزق الإجابة على السؤالين الاول والثاني حول علاقة الأنا بالغير وتحليل مقولة بول لوليكيي بخصوص الحرية والحتمية”.

وفي محيط ثانوية العقيد عميروش باسطاوالي, أنهى المترشحون الاحرار من شعبة تسيير واقتصاد امتحانهم في مادة التسيير المحاسبي والمالي وسط “شكوك واضحة” لدى البعض ممن اقتربت منهم وأج, خاصة ما تعلق بميزان المراجعة.

اقرأ أيضا :  امتحانات شهادة البكالوريا: تباين آراء المترشحين حول “صعوبة” امتحان مادة الرياضيات

وفي سياق ذي صلة, سجلت مديرة التربية لغرب الجزائر, صونيا قايد, 898 19 مترشح موزعين على 58 مركز من بينهم 15 مترشحا من ذوي الاحتياجات الخاصة يجتازون الامتحان في ظروف “عادية” دون تسجيل حالات غش أو تجاوز للقانون الداخلي للامتحان.

كما بلغت نسبة الغياب في صفوف المترشحين الاحرار إلى حد اليوم –حسب ذات المسؤولة– 1500 متغيب من أصل 6 آلاف مترشح حر, وهو ما يعادل 29 بالمائة مقابل 25ر0 بالمائة فقط من الغيابات في صفوف المترشحين المتمدرسين.

وقد تم إعداد بروتوكول للوقاية من فيروس كورونا على مستوى جميع مراكز إجراء الامتحانات يشمل عمليات تعقيم واسعة لجميع مرافق هذه المراكز وتوفير الأقنعة الواقية والمطهر الكحولي وترتيب الطاولات والكراسي بشكل يضمن التباعد بين المترشحين وإلصاق ملصقات بمدخل كل مركز حول الطرق الوقائية الواجب إتباعها من طرف المترشحين.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق