Uncategorizedالجزائر

تبرئة بوتفليقة سعيد و مدين وطرطاق وحنون في قضية التآمر ضد الجيش

 

البليدة – أصدر يوم السبت مجلس الاستئناف بالمحكمة العسكرية بالبليدة حكم البراءة في حق كل من بوتفليقة سعيد ومدين محمد وطرطاق عثمان ولويزة حنون, في قضية “المساس بسلطة الجيش والتآمر ضد سلطة الدولة”, حسبما أفاد به محامي الدفاع الأستاذ خالد برغل.

وقال الاستاذ برغل, محامي بوتفليقة سعيد, أنه “بعد قراءة رئيس مجلس الاستئناف بالمحكمة العسكرية بالبليدة لحيثيات القضية, تم تباعا سماع  كل من بوتفليقة سعيد ومدين محمد وطرطاق عثمان وحنون الويزة, إذ أنكروا جميعا تهمة المؤامرة”.

وبعد ذلك, يضيف المتحدث, “تدخل النائب العام العسكري ليطلب تطبيق صحيح القانون, ثم أحيلت الكلمة لمرافعة الدفاع”.
وأبرز الاستاذ برغل أنه “بعد المداولة, أصدر مجلس الاستئناف بالمحكمة العسكرية بالبليدة قرارا يتضمن إلغاء حكم المحكمة الإبتدائية وتبرئة كل المتهمين”.
وجاءت محاكمة اليوم بعد قبول المحكمة العليا في 28 من نوفمبر الفارط الطعن بالنقض الذي تقدم به دفاع المتهمين.
يشار إلى أن مجلس الاستئناف العسكري بالبليدة أيد في 10 فيفري الفارط الأحكام الصادرة في حق كل من بوتفليقة سعيد ومدين محمد وطرطاق عثمان ب 15 سنة سجنا نافذة في حين حكم ب 3سنوات منها 9 أشهر نافذة في حق حنون لويزة.

وتمت متابعة هؤلاء المتهمين “من أجل أفعال تم ارتكابها داخل بناية عسكرية تحمل طبقا للقانون وصف جناية التآمر من أجل المساس بسلطة الجيش و التآمر ضد سلطة الدولة وهي الافعال المنصوص و المعاقب عليها على التوالي بالمادة 284 من قانون القضاء العسكري و المادتين 77 و 78 من قانون العقوبات.

 

اقرأ أيضا :     المحكمة العسكرية بالبليدة : انطلاق إعادة محاكمة كل من بوتفليقة سعيد ومدين وطرطاق وحنون

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق