Uncategorizedالجزائر

توقيف عنصري دعم للجماعات الإرهابية وتدمير قنبلة تقليدية الصنع خلال أسبوع

الجزائر – نفذت وحدات ومفارز الجيش الوطني الشعبي، خلال الفترة الممتدة من 16 إلى 22 ديسمبر الجاري، عمليات عديدة أسفرت عن توقيف عنصري دعم للجماعات الإرهابية بخنشلة، وكشف وتدمير قنبلة تقليدية الصنع بغليزان، حسب حصيلة كشفت عنها اليوم الأربعاء، وزارة الدفاع الوطني.

وأوضح ذات المصدر أنه “في سياق الجهود المتواصلة المبذولة في مكافحة الإرهاب ومحاربة الجريمة المنظمة بكل أشكالها، نفذت وحدات ومفارز للجيش الوطني الشعبي، خلال الفترة الممتدة من 16 إلى 22 ديسمبر 2020، عمليات عديدة أسفرت عن نتائج نوعية تعكس مدى الاحترافية العالية واليقظة المستمرة والاستعداد الدائم لقواتنا المسلحة في كامل التراب الوطني”.
وأشارت الحصيلة، إلى أنه “في إطار عمليات مكافحة الإرهاب، أوقفت مفرزة للجيش الوطني الشعبي عنصري (02) دعم للجماعات الإرهابية بخنشلة، في حين كشفت ودمرت مفرزة أخرى للجيش الوطني الشعبي قنبلة (01) تقليدية الصنع بغليزان”.
وفي إطار محاربة الجريمة المنظمة ومواصلة للجهود الحثيثة الهادفة إلى التصدي لظاهرة الاتجار بالمخدرات بالبلاد،”أوقفت مفارز مشتركة للجيش الوطني الشعبي بالتنسيق مع مختلف مصالح الأمن، (37) تاجر مخدرات وحجزت خلال عمليات متفرقة، كميات ضخمة من الكيف المعالج تقدر بـ (24) قنطار و(58،632) كيلوغرام تم إدخالها عبر الحدود مع المغرب”.
وفي هذا الصدد،”ضبطت مفرزة مشتركة للجيش الوطني الشعبي بمنطقة أم العشار الحدودية بتندوف كمية كبيرة من الكيف المعالج تقدر بـ(10) قناطير و(03) كيلوغرام، فيما أوقف حراس الحدود بالنعامة (05) تجار مخدرات من جنسية مغربية وحجزوا (06) قناطير و(87،670) كيلوغرام من نفس المادة في عمليتين منفصلتين،
كما تم ببشار توقيف تاجري (02) مخدرات وحجز كمية أخرى من الكيف المعالج تقدر بـ(03) قناطير و(40،5) كيلوغرام بالإضافة إلى (320) غرام من مادة الكوكايين”.
وفي نفس السياق،”أوقفت مفارز مشتركة للجيش الوطني الشعبي ومصالح الدرك الوطني وحراس الحدود (30) تاجر مخدرات وحجزت (04) قناطير و(27،462) كيلوغرام من الكيف المعالج و(790) غرام من مادة الكوكايين و(18024) قرص مهلوس في عمليات متفرقة بكل من أدرار ووهران وتلمسان وعين الدفلى وورقلة وغرداية وتبسة وباتنة وسطيف وعنابة وسيدي بلعباس”.
من جهة أخرى، “أوقفت مفارز للجيش الوطني الشعبي بكل من تمنراست وعين قزام وبرج باجي مختار وإيليزي وتندوف، (197) شخصا وحجزت (35) مركبة و(333) مولدا كهربائيا و(148) مطرقة ضغط و(376) كيس من خليط خام الذهب والحجارة ومعدات تفجير وكذا أغراض أخرى تستعمل في عمليات التنقيب غير المشروع عن الذهب بالإضافة إلى (3،84) طن من المواد الغذائية الموجهة للتهريب”.
بينما تم توقيف “(09) أشخاص وحجز (08) بنادق صيد ومسدس (01) آلي خلال عمليات منفصلة نُفذت بكل من خنشلة وسطيف والمسيلة وباتنة وأم البواقي. كما تمّ إحباط محاولات تهريب كميات كبيرة من الوقود تُقدر بـ (23411) لتر بكل من تمنراست وأدرار وتبسة وسوق أهراس والطارف”.
وفي سياق آخر، “أحبط حراس السواحل ومصالح الدرك الوطني محاولات هجرة غير شرعية وإنقاذ (185) شخصا من بينهم (17) مهاجر من جنسية مغربية كانوا على متن قوارب تقليدية الصنع بكل من عين تموشنت وتلمسان ومستغانم والجزائر العاصمة وبومرداس وعنابة والطارف، فيما تم توقيف (81) مهاجرا غير شرعي من جنسيات مختلفة بكل من تلمسان وتندوف وغليزان وورقلة وغرداية وتمنراست وسعيدة وجانت”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق