الجزائر

تيسمسيلت: جثمان المجاهد صادق مهني يوارى الثرى بمقبرة “سيدي الهواري”

تيسمسيلت – وري الثرى جثمان المجاهد صادق مهني المدعو “سي رشيد” الذي توفي مساء أمس الأربعاء بمنزله العائلي بمدينة تيسمسيلت عن عمر يناهز 84 سنة، اليوم الخميس بمقبرة “سيدي الهواري” بمدينة تيسمسيلت في جو جنائزي مهيب.

وقد رافق الراحل إلى مثواه الأخير جمع من المجاهدين جاؤوا من مختلف بلديات الولاية، وأقاربه ومواطنين.
والتحق الفقيد الذي ولد في 9 مارس 1936 ببلدية بني شعيب بصفوف جيش التحرير الوطني سنة 1957 بالنواحي الأولى والثانية والثالثة للولاية الرابعة التاريخية إبان ثورة التحرير المجيدة.
ويعد الراحل من نخبة القادة الذين شاركوا في العديد من العمليات العسكرية بمنطقة “باب البكوش” ببلدية لرجام فضلا على مشاركته في تنظيم وتدمير مركز عسكري للجيش الاستعماري الفرنسي “بسيدي لحسن” (بلدية سيدي عابد) ليلة 23 أبريل 1960 والذي غنم فيه المجاهدون أسلحة وذخيرة.
وسبق للفقيد أن منح المتحف الولائي للمجاهد نسخا من صور تاريخية لمجاهدي وشهداء بالمنطقة الثالثة للولاية الرابعة التاريخية إضافة إلى تسجيله لشهادات حية وثق خلالها مشاركته في ثورة التحرير المجيدة بالمنطقة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق