أخبار الوطن

جمعية “أولاد الحومة” تترحم بالعاصمة على أرواح الشهداء

الجزائر – ترحم أعضاء من جمعية “أولاد الحومة” يوم السبت بسجن سركاجي (الجزائر العاصمة) على أرواح شهداء حرب التحرير الوطنية وهذا بمناسبة احياء الذكرى ال66 لاندلاعها.

وتميزت وقفة الترحم التي أشرف عليها رئيس الجمعية ،عبد الرحمان برغي بالوقوف دقيقة صمت أمام النصب التذكاري الذي يحمل أسماء شهداء الثورة التحريرية الذين حكم عليهم بالإعدام والمقصلة أو قتلوا من طرف فرنسا و كذا بقراءة سورة الفاتحة و وضع اكليل من الزهور.
بهذه المناسبة، صرح السيد برغي يقول “قمنا بتنظيم ذكرى الترحم هذه ضد النسيان و للاشادة بشهدائنا الذين قتلتهم أيادي الاستعمار بهذا السجن و تذكير الشباب الجزائري بتضحيات أجدادهم و الواجب الذي ينتظرهم اليوم حتى تبقى الجزائر شامخة”.
كما استرسل “يتمثل هدفنا أيضا في تذكير الشباب الجزائري بأن الجزائر استرجعت استقلالها بفضل هؤلاء الرجال و النساء الذين ضحوا من أجلها”.
من جهته، صرح المجاهد عرباجي محمود الذي اعتقل بسجن سركاجي لمدة سنة كاملة أنه حضر تنفيذ حكم الاعدام في حق 36 شهيدا على غرار الشهيدين لوني أرزقي و مرزاق حرحاد اللذين قتلا بمقصلة الاستعمار الفرنسي.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق