الجزائر

حكار يتفقد أشغال معالجة آثار حادثة تسرب النفط من أنبوب “1 OK” بالوادي

الجزائر– قام الرئيس المدير العام لمجمع سوناطراك توفيق حكار أمس الأربعاء زيارة تفقدية لمنطقة البعاج بولاية الوادي للوقوف ميدانيا على مدى تقدم اشغال معالجة آثار حادثة تسرب النفط من انبوب OK1 مطلع سبتمبر الماضي وذلك على طول مسار وادي “يتل”, حسبما أفاد به يوم الخميس بيان للمجمع.

و خلال هذه الزيارة الميدانية لموقع الحادث, (حوالي 160 كلم شمال غرب عاصمة الولاية), تم عرض حصيلة الأشغال المنجزة أمام إطارات ولاية الوادي ممثلة في الأمين العام للولاية والوالي المنتدب للمقاطعة الادارية للمغير و مديري قطاعات الفلاحة و الري و البيئة و الطاقة, يضيف ذات المصدر.

و اظهرت هذه الحصيلة المجهودات التي قام بها المجمع, حيث تم “تغطية أكثر من 650 هكتار ما سمح بتحديد 27 نقطة مسها التسرب تم  معالجة 25 نقطة حتى اليوم”.

و حسب البيان, فقد سخر المجمع لهذه الاشغال وسائل وموارد معتبرة منها طائرة هليكوبتر وطائرة “درون” ومعدات وشاحنات وكذا اكثر من 150 عامل وتقني من مختلف التخصصات.

اقرأ أيضا :       بيئة: ضرورة تحليل المخاطر البيئية للمنشآت البترولية

كما قام المخبر التابع للمجمع بمجموعة من التحاليل تخص الهواء، التربة والمياه حيث خضعت 61 بئر للمعاينة والتحليل ومعالجة 7 منها حتى تصبح مطابقة للمعايير.

بهذه المناسبة, أشار السيد حكار إلى ان هذه العمليات “تبقى مستمرة لغاية المعالجة النهائية و التطهير التام لآثار هذا التسرب”.
على صعيد آخر وفي اطار سياستها كمؤسسة مواطنة باشرت الشركة في حفر 10 آبار لصالح فلاحي المنطقة وتزويدها بمضخات تعمل بالطاقة الشمسية, حسب ذات المصدر.

كما تفقد الرئيس المدير العام للمجمع والوفد المرافق له في نهاية زيارته للولاية, مدرسة ابتدائية تم تجهيزها مؤخرا بسخانات مائية تشتغل بالطاقة الشمسية و دعمها أيضا بمجموعة من اجهزة و معدات الإعلام الآلي لصالح تلاميذ هذه المدرسة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق