الجزائر

خنشلة: تنصيب الرتل المتحرك لمكافحة حرائق الغابات والمحاصيل الزراعية

 
خنشلة – تم يوم الأربعاء بمقر الوحدة الرئيسية للحماية المدنية ببلدية انسيغة بولاية خنشلة, تنصيب الرتل المتحرك الخاص بحملة مكافحة حرائق الغابات والمحاصيل الزراعية لسنة 2020.

وأشرف والي خنشلة, علي بوزيدي, والمدير الولائي للحماية المدنية المقدم, عبد المالك بوبرطخ, على وضع حيز الخدمة للرتل المتحرك, الذي سيعمل على حماية الثروة الغابية والمنتجات الزراعية بولاية خنشلة في الفترة الممتدة بين الـ8 يوليو الجاري وإلى غاية 31 من شهر أكتوبر المقبل.
وأفاد النقيب عادل مساعدية, مسؤول خلية الإعلام والاتصال بذات السلك النظامي, لـ/وأج/, بأن هذا الرتل المتحرك يتشكل من 6 شاحنات خفيفة لمكافحة حرائق الغابات وشاحنتين كبيرتين للتموين بالماء وحافلة نقل بالإضافة إلى سيارة اتصال ومئات الرشاشات اليدوية الظهرية.

وأضاف ذات المتحدث بأنه لضمان التدخل السريع والفعال لحماية الغطاء الغابي والمحاصيل الزراعية عبر مختلف غابات ولاية خنشلة تم تسخير أزيد من 700 عنصر حماية مدنية من مختلف الرتب مقسمين على 18 فوجا لتأطير الرتل المتحرك الذي تم تنصيبه للعمل بالتنسيق مع محافظة الغابات.

كما تم على هامش تنصيب الرتل المتحرك للحماية المدنية بولاية خنشلة تنظيم حفل تقليد الرتب لأزيد من50 عنصرا تمت ترقيتهم إلى رتب أعلى و ذلك بمناسبة الاحتفالات المخلدة للذكرى الـ58 لعيدي الاستقلال والشباب.
وتبلغ المساحة الغابية الإجمالية التي يعمل الرتل المتحرك للحماية المدنية بولاية خنشلة على حمايتها أزيد من 146 ألف هكتار تتوزع على ثلاث كتل غابية هي الدولة بني ملول و أولاد يعقوب وبني أوجانة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق