أخبار العالم

دعوة الأمم المتحدة إلى إيجاد حل عادل ونهائي للقضية الصحراوية

الشهيد الحافظ – دعت جبهة البوليساريو الى دور “حازم وملموس” للمجتمع الدولي, وفي مقدمته الامم المتحدة, لإيجاد حل عادل ونهائي للقضية الصحراوية عبر استفتاء تقرير المصير منددة باستغلال دولة الاحتلال المغربي للوضع القائم في ظل جمود العملية السياسية “لتكثيف وتعميم ممارسة القمع البشع” في حق الشعب الصحراوي، حسبما أفادت به وكالة الانباء الصحراوية (واص) يوم الخميس.

جاء هذا النداء في بيان للمكتب الدائم للامانة الوطنية لجبهة البوليساريو، في ختام أشغال اجتماعه مساء امس الاربعاء, برئاسة رئيس الجمهورية الصحراوية, الامين العام للجبهة البوليساريو, إبراهيم غالي, والذي خصص لتدارس القضية الصحراوية في مختلف أبعادها وبكل التطورات الحاصلة, تضيف الوكالة.

وندد البيان- الذي نقلت (واص) نسخة منه – “باستغلال دولة الاحتلال المغربي، للوضع القائم لتكثيف وتعميم ممارسة القمع البشع” في حق الشعب الصحراوي في الاراضي المحتلة من الصحراء الغربية و”تسليط الترهيب على نشطاء انتفاضة الاستقلال وحقوق الانسان، مع إخضاع المعتقلين السياسيين الصحراويين في السجون المغربية لأسوء ظروف الاعتقال والاحتجاز”.

كما شجب المكتب، “مواصلة سرقة واستنزاف الاحتلال المغربي والمتورطين معه في نهب ثروات وخيرات الاراضي الصحراوية ومواردها الطبيعية”، مشددا على أنه “لا غنى عن دور حازم وملموس للمجتمع الدولي وفي مقدمته الامم المتحدة لإجبار نظام الاحتلال المغربي على الكف عن خططه المتهورة” التي تهدد “مستقبل السلم والاستقرار والتعايش في المنطقة”، الامر الذي يبرهن على “انعدام المسؤولية لدى نظام /المخزن/ وغياب البصيرة لدى من يقفون وراءه”.

اقرأ أيضا:      السفير الصحراوي بالجزائر يثمن دعم الجزائر والطبقة السياسية للقضية الصحراوية

وجدد المكتب في بيانه “موقف الجبهة الشعبية، الذي يحمل مسؤولية ما هو حاصل من جمود في العملية السياسية للبحث عن الحل العادل والنهائي عبر استفتاء تقرير مصير الشعب الصحراوي، لتعنت الاحتلال المغربي وتواطؤ بعض القوى المتنفذة وغياب الصرامة من جانب منظمة الامم المتحدة”.

وأشارت وكالة الانباء الصحراوية إلى أن اجتماع المكتب الدائم للامانة الوطنية لجبهة البوليساريو كان فرصة للإشادة ب”المواقف القوية والصادقة للجزائر الشقيقة من قضية الشعب الصحراوي العادلة” كما هنأ الجزائر على “موقفها الريادي في مشهد الاحداث بالمنطقة وبالمناطق المجاورة وكذا على الصعيدين الافريقي والدولي”.
وفي ذات السياق، حيا المكتب الدائم للأمانة الوطنية لجبهة البوليساريو, العلاقات “الوثيقة” للجمهورية الصحراوية مع الاتحاد الافريقي و”ديناميكية المشاركة الصحراوية في هذه المنظمة”، كما حيا “مواقف المساندة التي جددت الإعراب عنها عدد من البلدان الافريقية وفي مقدمتها جنوب إفريقيا التي ترأس الاتحاد الافريقي”.
وفي أفق تنظيم الندوة السنوية الدولية للتضامن مع الشعب الصحراوي (الاوكوكو), نوهت جبهة البوليساريو ب “الحركة التضامنية الاوروبية والعالمية عموم ا”, داعية إياها إلى “إظهار المزيد من التعبئة ومرافقة كفاح الشعب الصحراوي في كافة الميادين”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق