أخبار العالم

رئيس الهلال الأحمر الصحراوي يدعو الدول المانحة إلى الإسراع في تقديم المساعدات للاجئين الصحراويين

الشهيد الحافظ – وجه رئيس الهلال الاحمر الصحراوي، السيد بوحبيني يحيى، اليوم السبت، نداء الى الدول المانحة للإسراع في تقديم المساهمات للاجئين الصحراويين في المخيمات في ظل النقص في المخزون الغذائي الذي تشهده المخيمات ولمواجهة وباء كوفيد-19.

وقال السيد بوحبيني في حوار مع وكالة الانباء الجزائرية “حينما نتكلم عن الاستجابة للنداء الذي وجهته المنظمات الدولية بالتنسيق و التعاون مع الهلال الاحمر الصحراوي فهي تشكل في معظمها حوالي 20 بالمائة من المطلوب الى حد الان، و بالتالي مازلنا بعيدين جدا عن توفير الاحتياجات”.
وتابع: “نوجه نداء مرة أخرى للبلدان المانحة للإسراع في توفير تلك المساهمات لمواجهة فيروس كورونا المستجد الذي وصل الى المخيمات، وهذا يتطلب كثير من التدابير و كثير من الاحتياطات الاخرى و نحن في أمس الحاجة الى المساهمات و التبرعات في هذا الوقت الحرج جدا”.

وأشار رئيس الهلال الاحمر الصحراوي في معرض حديثه، الى أن هيئته لجأت خلال الاشهر الماضية مع انتشار جائحة كورونا في العالم ونقص مساهمات البلدان المانحة و نتيجة تأخر وصول بعض المواد، الى استعمال المواد الموجودة في المخزون، “واليوم صار لدينا مخزون متواضع جدا لبعض المواد الاساسية يكفي لثلاثة أشهر”.

وقال في السياق “نحن نتكلم عن فترة وباء ممكن طويلة أو موجة ثانية يتطلب خط الامداد الغذائي لبرنامج الغذاء العالمي أن يكون في حالة جيدة و ذلك يعتمد على مساهمات البلدان المانحة حتى لا نضطر للجوء لهذا المخزون عندما يكون هناك وضع حرج جدا …”.
وأشار السيد بوحبيني الى أن الجزائر قامت بتقديم مساعدات لللاجئين الصحراويين من خلال قوافل سواء للهلال الاحمر الجزائري أو من المنتخبين أو بعض الولايات وصلت في مجموعها الى 300 طن. مشيرا الى أنها تزامنت مع حلول شهر رمضان الامر الذي “خفف بعض الشيء من النقص الذي شهدناه و كان لها وقع خاص في التخفيف من معاناة اللاجئين الصحراويين في المخيمات”.
يذكر أن وزيرة الصحة الصحراوية خيرة بلاهي أعلنت أمس الاربعاء عن تسجيل أربع حالات اصابة مؤكدة بفيروس كورونا المستجد و أول حالة وفاة بمخيمات اللاجئين التي كانت بمنأى عن الوباء الى غاية شهر يونيو الماضي.
 

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق