Uncategorized

راوية يتحادث هاتفيا مع الرئيس المدير العام للبنك الاسلامي للتنمية و منسق الأمم المتحدة في الجزائر

الجزائر – تحادث وزير المالية، عبد الرحمان راوية هاتفيا مع الرئيس المدير العام للبنك الاسلامي للتنمية، بندر محمد حمزة حجار و كذلك المنسق المقيم لمنظمة الامم المتحدة بالجزائر، ايريك أوفرفيست بخصوص برنامج التعاون و الوضع المتعلق بجائحة كورونا كوفيد-19، حسبما افاد به يوم الخميس بيان لوزارة المالية.

و أوضح البيان أن وزير المالية أجرى “مكالمتين هاتفيتين مع كل من الرئيس المدير العام للبنك الاسلامي للتنمية، بندر محمد حمزة حجار و المنسق المقيم لمنظمة الأمم المتحدة بالجزائر، ايريك أوفرفيست لبحث برنامج التعاون و الوضع المتعلق بجائحة كوفيد-19”.
و خلال محادثاته مع المسؤول الأول في البنك الاسلامي للتنمية، قدم  السيد راوية شكره للسيد بندر و كل طاقم البنك على الجهود المبذولة في سبيل مرافقة الدول الاعضاء في برنامجها التنموي داعيا إياه “لتجسيد الدعم التقني المنتظر من مؤسسته لترقية الصيرفة الاسلامية في الجزائر“.
و سمحت المكالمة للمسؤولين بتبادل وجهات النظر حول الوضعية الاقتصادية العالمية التي تواجه ازمتين كبيرتين و هما انهيار أسعار البترول و انتشار فيروس كورونا المستجد كوفيد-19 و هو ما نتج عنه كساد في النشاط الاقتصادي و التجاري العالمي.
و اكد السيد بندر من جهته “استعداد مؤسسته لمرافقة الجزائر من خلال تسهيل مكافحة الجائحة عن طريق اتخاذ اجراءات على المدى القريب و المتوسط و البعيد”.
من جهة اخرى تطرق السيد راوية و السيد أوفرفيست في حديثهما إلى التعاون القائم لا سيما في مجال المالية و إلى الدعم الذي اقترحته الامم المتحدة لمساعدة الجزائر في تقييم الأثر الاقتصادي و الاجتماعي الذي خلفه انتشار جائحة كوفيد-19 علاوة على تعزيز المؤسسات فيما يتعلق بسلاسل التموين.
و يضيف البيان ان السيد اوفرفيست أكد في هذا الإطار ان “الهيئات الاممية مستعدة لوضع منهجيات تقييم الآثار في خدمة الجزائر مع امدادها بالخبرات التي اكتسبتها من التدخل في البلدان الأخرى”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق