الجزائر

سطيف: مطابقة المنتجات التقليدية لمتطلبات السوق “ضرورية” لترقية السياحة والتنمية الريفية

 
سطيف – تعد ترقية المنتجات الصناعية التقليدية قصد مطابقتها لمتطلبات السوق “حلقة محورية للدفع بعجلة السياحة والتنمية الريفية”، حسب ما أكدته يوم الأحد مديرة غرفة الصناعة التقليدية والحرف لولاية سطيف، وحيدة بلعابد.

وأوضحت ذات المسؤولة لوأج على هامش معرض المنتجات الفلاحية و الحرفية التقليدية المقام بالمحطة الحموية حمام قرقور و ذلك في اليوم الثاني من الرحلة الاستكشافية التي نظمها الديوان الوطني للسياحة لفائدة مختلف وسائل الإعلام الوطنية بأنه “لا يمكن الفصل بين منتوج الصناعة التقليدية و السياحة والتنمية الريفية شريطة أن يعمل الحرفيون على مطابقة منتجاتهم لمتطلبات السوق”.
وأضافت أن “العمل جار لتعميم ثقافة تحسين المنتوج الريفي على غرار زيت الزيتون والعسل والتين المجفف والفلفل باستعمال تقنيات التعليب والتغليف والعرض”.
وألحت السيدة بلعابد بالمناسبة على “ضرورة إخراج المنتوج التقليدي من حالة الفولكلور والعروض المناسباتية إلى الحياة الاقتصادية و و جعله منتوجا يلبي طلبات السوق من عديد الجوانب على غرار التكلفة واللون والحجم ونوعية المواد المستعملة”.
وأفادت ذات المتحدثة أن عملية إشراك الحرفي في إثراء وتعديل القوانين السارية المفعول (الجارية) بما يجعلها تساير التطورات الحاصلة تمثل  “قفزة نوعية وستثمر نتائج إيجابية في المجال”.
للإشارة، فإن مراسلي مختلف وسائل الإعلام الوطنية المكتوبة والمسموعة والمرئية كانوا قد زاروا أمس السبت واليوم الأحد انطلاقا من بلدية بني عزيز (شمال شرق سطيف) عبر رحلة استكشافية نظمها الديوان الوطني للسياحة تحت رعاية وزارة السياحة والصناعة التقليدية والعمل العائلي عديد المواقع السياحية الجبلية منها والحموية وذلك بمناسبة إحياء اليوم العالمي للسياحة (27 سبتمبر من كل سنة).

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق