Uncategorized

عطار يستعرض مع الرئيس المدير العام لإيني آفاق الشراكة بين سوناطراك والشركة الايطالية ايني

الجزائر– استقبل وزير الطاقة عبد المجيد عطار، يوم الخميس، الرئيس المدير العام لشركة إيني الإيطالية كلاوديو ديسكالزي، الذي يرافقه وفد، حيث استعرض الطرفان وضعية علاقات التعاون وآفاق الشراكة بين سوناطراك والشركة الإيطالية، حسبما أفاد به بيان للوزارة.

وأوضح ذات المصدر أن هذا اللقاء الذي جرى بمقر وزارة الطاقة، بناء على طلب السيد ديسكالزي، قد شهد حضور الأمين العام لوزارة الانتقال الطاقوي والطاقات المتجددة، محمد بوزريبة.
كما استعرض الطرفان خلال هذا الاجتماع، وضعية علاقات التعاون والشراكة بين سوناطراك و شركة إيني الإيطالية وآفاق تطويرها.

وفي هذا الصدد، وصف السيد عطار هذه العلاقة بأنها “قديمة وتاريخية”، مشيرا إلى أن الشراكة بين سوناطراك وإيني، ولا سيما المنبع (الاستكشاف، والاستغلال) مثالية.

كما أكد وزير الطاقة على تعزيز هذه الشراكة وتوسيعها لتشمل مجالات أخرى من النشاط ولا سيما في قطاع البتروكيماويات والطاقات المتجددة والنجاعة الطاقوية.

اقرأ أيضا :      اتفاقية لدعم الشراكة في حوض بركين بين سوناطراك والمجمع الايطالي “إيني”

وسبق لمجمع إيني، أن أنجز بالشراكة مع شركة سوناطراك، محطة طاقة شمسية بقدرة 10 ميغاوات في بئر الرباع شمال، ويخطط لمواصلة هذا الجهد في مختبر للطاقة الشمسية ومحطتين أخريين مماثلتين للطاقة الشمسية على مستوى الحقول بالشراكة.
وبهذه المناسبة، دعا السيد عطار الشركة الإيطالية لمواصلة الاستثمار بشكل أكبر في الجزائر، مؤكدا على أن قانون المحروقات الجديد، الذي يتم الانتهاء من نصوصه التطبيقية، يوفر فرصًا مهمة وآفاقًا واعدة لمشاريع استثمارية ملموسة وذات منفعة متبادلة وشراكات في استكشاف قطاع المناجم واستغلال وتطوير المناجم المكتشفة بالفعل مع المساهمة في تحويل المعرفة ونقل التكنولوجيا.

من جانبه، قال الرئيس المدير العام لشركة إيني إنه “راضٍ للغاية عن الشراكة بين سوناطراك و إيني”، معربا عن اهتمامه الشديد بمواصلة الاستثمار في الجزائر، التي “تشكل شريكًا موثوقًا و ذي مصداقية”، وإفادة الشركة الوطنية بخبرتها ومهاراتها.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق