الجزائر

قطاع الطاقة بتيزي وزو: رفع التجميد قريبا عن عدة مشاريع

تيزي وزو – سيتم قريبا رفع التجميع عن عدة مشاريع في قطاع الطاقة بتيزي وزو، حسبما أعلنه، يوم الثلاثاء، الرئيس المدير العام لسونلغاز، شاهر بولخراص، أثناء زيارة عمل قادته إلى هذه الولاية.

وصرح السيد بولخراص :”اتفقنا مع السلطات المحلية على رفع التجميد عن عدة مشاريع في قطاع الطاقة، قصد إعطاء دفع للتنمية الاقتصادية والاجتماعية في هذه الولاية”، مشيرا إلى أن الهدف من زيارته هو “الاطلاع على ما تم إنجازه ودراسة الطلب المعبر عنه”.
وقام المسؤول الأول لسونلغاز بتدشين بعض المنشآت وزار الورشات التابعة لقطاعه، داعيا بهذه المناسبة إلى رفع الاعتراضات التي تعرقل تقدم بعض المشاريع الهيكلية للقطاع لاسيما لفائدة مناطق الظل.
وقال: “يجب وضع حد لظاهرة الاعتراضات التي تحول دون إنجاز بعض المشاريع”، مضيفا أن “التنمية الاقتصادية والاجتماعية التي تطمح إليها الولاية لا يمكن ان تتحقق دون إنجاز هذه المنشآت الواعدة”.

من جهته، أوضح الوالي محمود جمعة أنه “سيتم رفع التجميد عن كافة المشاريع التي خصص لها غلاف مالي وجمدت فيما بعد”، في إطار هذه العملية التي ستستمر إلى غاية نهاية السنة المقبلة 2021، مؤكدا أن “دراسة الملفات لتحديد الأولويات سيتم الشروع فيها في غضون الخمسة عشر يوما”.

وبالنسبة لحالة الأماكن التي قدمت للرئيس المدير العام لسونلغاز، تمت الإشارة إلى أن ولاية تيزي وزو سجلت تغطية تقارب 5ر98 بالمائة من الكهرباء (361.613 منزل) و 11ر87 بالمائة من الغاز الطبيعي (317.560) مع التزويد بالكهرباء الريفي لفائدة حوالي 18.562 منزل. 
وخلال هذه الزيارة التي قادته إلى عدة مناطق بالولاية، قام السيد بولخراص بزيارة بضعة ورشات وكذا تدشين منشآت جديدة “لتحسين الخدمة المقدمة وتقريبه أكثر من المواطن”، يقول المسؤول.
كما دشن بالمناسبة مركزا للتزويد بالكهرباء الريفية في بلدية إيبودرارن (الجنوب الشرقي) ووكالة تجارية بواصيف (الجنوب) وأشرف على إطلاق الغاز الطبيعي لفائدة 1500 منزل ببلدية آيت بومهدي (الجنوب) وزار منشأتين صناعيتين في بلديتي تيميزارت وتيزي وزو استفادتا من الربط بالكهرباء لتوسيع نشاطاتهما.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق