Uncategorized

كوفيد-19: ارتداء التجار للكمامات الواقية “إجباري” ابتداء من الأحد

وهران – سيصبح ارتداء التجار للكمامات الواقية “إجباريا” ابتداء من الأحد القادم، حسبما أعلنه يوم الخميس وزير التجارة، كمال رزيق خلال زيارة عمل و تفقد إلى ولاية وهران.

وأبرز السيد رزيق في تصريح للصحافة عقب هذه الزيارة أنه “أعطى تعليمات إلى مدير التجارة لولاية وهران من أجل تخصيص يوم السبت لتحسيس التجار حول وجوب ارتداء الكمامات الواقية ابتداء من الأحد المقبل لكل التجار، أرباب عمل ومستخدمين” مؤكدا أن “عقوبات بالغلق لمدة شهر ستسلط في حالة عدم الالتزام بهذا الإجراء”.

وأكد الوزير أنه “يتعين على التاجر أن يختار بين ارتداء الكمامة الواقية أو الغلق”.

كما أشاد كمال رزيق الذي زار مصنع لصناعة الأفرشة المنزلية يقوم بخياطة كمامات واقية لتوزيعها مجانا بالمجهودات التي يقوم بها هذا المصنع في إطار التضامن داعيا المشرفين عليه الى الرفع من قدرات الإنتاج لتلبية الطلب المحلي في هذا المجال وتسويق المنتوج بأسعار معقولة.

واعتبر الوزير أن ” للتطوع حدود، وكمنتج يتوفر على المادة الأولية و الخبرة فإن الحكومة تشجعكم على التخصص لإنتاج المزيد من الكمامات الواقية أثناء هذه الأزمة الصحية، و حتى بعدها”.

اقرأ أيضا:     بن بوزيد: لابد من وضع الكمامات للحد من انتشار كوفيد-19

وتقدر طاقة إنتاج هذا المصنع ما بين 100.000 و 200.000 كمامة واقية أسبوعيا، حسب الشروحات المقدمة للسيد رزيق الذي تعهد بمرافقة و تشجيع كافة المنتجين في هذا المجال.
و كان وزير التجارة قد زار سوق الخضر و الفواكه للقطاع الحضري بسيدي البشير (بلاطو سابقا) بوسط مدينة وهران، حيث اطلع على الأسعار والتنظيم بهذا الفضاء التجاري. كما قام بزيارة الى المركز التجاري “أرديس” ببلدية بئر الجير، حيث عبر عن رضاه عن توفر السلع و التوافق بين الجودة و الأسعار.
كما قام الوزير بتكريم خمسة أعوان للمراقبة خلال حفل نظم على مستوى اقامة “الباهية”.
و يتعلق الأمر بمفتشين رئيسيين للمراقبة تابعين للمديرتين الجهويتين لوهران وسعيدة تم الاعتداء عليهم من طرف تجار أثناء تأديتهم لمهامهم بولايات معسكر و عين تموشنت و سيدي بلعباس. و قد تم إيداع شكوى لدى العدالة ضد هؤلاء التجار.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق