Uncategorized

مؤسسة “بي أل بي ليزينغ فينانسمنت” لا تحوز على التراخيص لممارسة نشاطات مؤسسة مالية

الجزائر– أشار بنك الجزائر والجمعية المهنية للبنوك والمؤسسات المالية يوم الاربعاء في بيانين منفصلين أن المؤسسة المسماة بي أل بي ليزينغ فينانسمنت  “PLP Leasing Financement” والتي تدعي صفة مؤسسة تمنح القروض الايجارية بالجزائر ليس لها أي صفة أو تصريح لممارسة نشاطات المؤسسات المالية, داعين المواطنين الى توخي الحذر.

و جاء في بيان بنك الجزائر “هناك هيئة تسمى “PLP Leasing Financement” و التي تدعي صفة مؤسسة تمنح القروض الايجارية بالجزائر ليس لها أي صفة أو تصريح لممارسة نشاطات المؤسسات المالية طبقا للتشريع المعمول به”.
و أضاف بنك الجزائر أن هذه الهيئة الواقع مقرها بوهران و تمتلك فرعا في العاشور (الجزائر العاصمة) تروج عن طريق موقع الكتروني https://plpleasing.com/ لخدمات مالية لفائدة المؤسسات و التجار و الخواص.

اقرأ أيضا :  الحكومة تدرس الاحتياجات المالية الاضافية لقطاعي الأشغال العمومية والنقل

و دعا بنك الجزائر المواطنين الى التحلي “بالحذر لحماية انفسهم من هذه الممارسات” و ان لا يتعاملوا الا مع المؤسسات المصرفية المعتمدة من طرف مجلس النقد و القرض لبنك الجزائر و مراجعة قائمة البنوك و المؤسسات المالية المعتمدة و الذي يمكن تصفحه على موقع بنك الجزائري https://bank-ofalgéria.dz و المنشورة سنويا في الجريدة الرسمية, مذكرا ان آخر نسخة موجودة في الجريدة رقم 15 بتاريخ 21/03/2020.

من جهتها انهت الجمعية المهنية للبنوك و المؤسسات المالية الى علم المواطنين ان “هذه الهيئة غير تابعة لها و لا تظهر في قائمة البنوك و المؤسسات المصرفية المعتمدة من طرف بنك الجزائر”.

و في هذا السياق طلبت الجمعية من منخرطيها و زبائنها “اتخاذ الاجراءات اللازمة بغية عدم التعامل مع هذه الهيئة أو غيرها ممن ليس لهم اعتماد”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق