منوعات

مبادرة علماء جزائريين مقيمين بالولايات المتحدة لاقتناء العتاد لصالح معهد باستور-الجزائر

واشنطن – أطلق الأستاذان الجزائريان طه مرغوب و بلقاسم حبة مبادرة باسم “العلماء الأمريكان من أصول جزائرية” من أجل اقتناء العتاد الطبي لفائدة معهد باستور-الجزائر في اطار مكافحة فيروس كورونا المستجد .

وتمثلت المرحلة الأولى من هذه العملية الجارية بالتنسيق مع القنصلية العامة للجزائر في شراء أجهزة للكشف عن الفيروس بقيمة 30000 دولار .
ومن المرتقب أيضا القيام بطلبيات أخرى طبقا للحاجيات المعبر عنها مع الأخذ في الحسبان توفر الأجهزة.
وعرفت هذه الهبة التضامنية ترحيبا كبيرا من طرف مجموعة معتبرة من النخبة العلمية و الباحثين و الاطارات و حتى المواطنين الجزائريين البسطاء المقيمين في الولايات المتحدة الذين أرادوا من خلال هذه المبادرة تأكيد تمكسهم بالوطن الأم حيث أعربوا عن تضامنهم مع إخوانهم الجزائريين .
للعلم فان البروفيسور طه مرغوب هو أستاذ-باحث في قسم المناعة في كلية الطب في ميموريال سلوان في مركز السرطان في نيويورك كما أنه رئيس الجمعية الجزائرية-الأمريكية للباحثين في مجال العلوم أما بلقاسم حبة فهو باحث في مجال التكنولوجيات المبتكرة و حائز على أكثر من 1400 براءة اختراع كما يصنف ضمن المبتكرين ال100 الأوائل في الولايات المتحدة الأمريكية.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق