أخبار العالم

مطالبة الصليب الأحمر الدولي بالعمل على الإفراج الفوري على المعتقلين السياسيين الصحراويين بالسجون المغربية

الشهيد الحافظ – طالبت الآلية الوطنية لتنسيق العمل الحقوقي في الصحراء الغربية، اللجنة الدولية للصليب الاحمر بالعمل على الإفراج الفوري واللامشروط على جميع المعتقلين السياسيين الصحراويين بالسجون المغربية، حسبما أوردته وكالة الانباء الصحراوية (واص).

وطالبت الآلية الصحراوية في بيان الصليب الاحمر ب”تحمل مسؤولياته والالتزام بتطبيق مقتضيات اتفاقيات جنيف والقيام  بزيارة للاراضي المحتلة للاطلاع على ما يجري من انتهاكات ممنهجة للهيكلة العالمية لحقوق الانسان والشعوب”.
كما حثت المجتمع الدولي إلى “التدخل العاجل لمنع المزيد من تدهور الأوضاع الانسانية و الانتهاكات بالاراضي المحتلة الصحراوية”، محذرة من نتائج “حملة التصعيد الخطير ضد المناضلين الصحراويين المناهضين للاحتلال المغربي وممارساته المنافية لكل الأعراف والمواثيق الدولية ذات الصلة”.
وطالبت الآلية من هيئة الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي “التدخل الفوري” لوقف النهب الممنهج واللاشرعي للثروات الطبيعية الصحراوية من قبل نظام الاحتلال المغربي، ومن قبل عدة شركات لدول وهيئات أخرى” متورطة بشكل مفضوح في إبرام عقود النهب الممنهج مع النظام المغربي” و كذا “الضغط على المغرب من أجل تفكيك جدار العار العسكري، ونزع الألغام منه، والانضمام الى اتفاقية أوتاوا المتعلقة بموضوع نزع الألغام”، تضيف (واص) .
كما دعت الآلية الصحراوية “جميع أبناء الشعب الصحراوي إلي مواصلة التعبئة الوطنية الشاملة لنصرة ودعم قضية المعتقلين السياسيين الصحراويين في هذه المرحلة الجديدة من الكفاح الوطني”، مشيدة ب”التضامن الوطني والجماهيري لأبناء الشعب الصحراوي بالمناطق المحتلة الصحراوية وجنوب المغرب ومخيمات العزة والكرامة وبالجاليات وبكل مكان مع القرارات المصيرية ذات الصلة”.
وطالبت “الجميع بالمزيد من الصمود واليقظة والوحدة الوطنية خلف الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب، حتى استكمال سيادة الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية”، معبرة عن “امتنانها لمواقف التضامن الدولي المعبر عنه هذه الايام من خلال مواقف عدة دول وأحزاب، وبرلمانات ونقابات وجمعيات ومنظمات ولجان دعم ومساندة وشخصيات دولية” والتي “سارعت إلى التأكيد على تمسكها بحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير، وعن رفضها للخطوة غير القانونية وغير المسؤولة للرئيس الامريكي المنتهية ولايته ترامب، الذي يريد الدفع بكل المنطقة وبالقارة الأفريقية الى عدم الاستقرار والصراعات التي لا يمكن التنبؤ بحجمها وخطورتها”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق