أخبار العالم

منتدى عموم أفريقيا يطالب بسحب اعتراف ترامب بالسيادة الوهمية للمغرب على الصحراء الغربية

كمبالا (أوغندا) – أدانت منظمة منتدى عموم أفريقيا (فرع أوغندا)، قرار الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب، أحادي الجانب بخصوص “إعترافه” بالسيادة المزعومة للمغرب على الصحراء الغربية، مطالبة الولايات المتحدة وبشكل عاجل أن تعيد النظر في هذا القرار الذي يتناقض مع قرارات ومقتضيات القانون الدولي.

ففي رسالة من رئيس المنظمة أوسكار كاسيا، إلى السفارة الأمريكية في كمبالا، عبر منتدى عموم أفريقيا عن إستنكاره “البالغ” لهذا الموقف، وأشار إلى أن “كل القرارات والمواثيق الدولية تنسف شرعية هذا البيان، وخاصة قرار محكمة العدل الدولية 1975، وقراري محكمة العدل الأوروبية 2016/2018 ، حيث يتضح بجلاء أن الصحراء الغربية ليست أرضا مغربية”.
وأوضحت المنظمة أن الصحراء الغربية “تتصدر قائمة الأمم المتحدة للأقاليم الخاضعة لعملية تصفية الإستعمار، وعلى الولايات المتحدة أن تحترم القرارات الصادرة عن المنظمة التي تتبوأ فيها مكانة عضو دائم في مجلس الأمن”.
وأشارت إلى أن قضية الصحراء الغربية “تتم معالجتها سنويا وفق قرار الأمم المتحدة 1514 الذي ينص على إستكمال تصفية الإستعمار من الأقاليم غير المحكومة ذاتيا”.
وأكدت المنظمة في الرسالة أن الصحراء الغربية “تستحق التمتع بحق تقرير المصير، وأنها بصفتها مدافعة رائدة عن حقوق الإنسان فإنها تنتظر من الولايات المتحدة أن تكون نموذجا وقائدا لعملية إنهاء الإستعمار المستحقة من الصحراء الغربية”.
وعليه، تضيف رسالة منظمة منتدى عموم أفريقيا إلى السفارة الأمريكية في كمبالا، فإننا “نطالب الولايات المتحدة الأمريكية وبشكل عاجل أن تعيد النظر في هذا الموقف غير القانوني وأن تسحب إعترافها بالسيادة الوهمية على الصحراء الغربية، وأن عدم شرعية هذا البيان تجعله منافيا للأخلاق ولا يتناسب مع دولة محترمة بوزن الولايات المتحدة الأمريكية”.
للإشارة فإن منظمة منتدى عموم أفريقيا هي منظمة متخصصة في البحث والدراسات، ويغلب على العضوية فيها الشباب الأوغندي ممن يؤمن بعمق بقضايا القارة الأفريقية، وكثيرا ما تُنظم حوارات وحلقات دراسية ومحاضرات حول العديد من القضايا لدراسة وتحليل التحديات القارية من أجل التوصل إلى حلول ومعالجات أفريقية، ولها إمتدادات وفروع في المؤسسات التعليمية والجامعات في أوغندا.
 
 
 
 

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق