الجزائر

ميناء مستغانم: تراجع النشاط بنسبة 35 في المائة خلال 9 أشهر الأولى من السنة الجارية

مستغانم- عرف حجم النشاط التجاري لمؤسسة ميناء مستغانم تراجعا بنسبة 35 في المائة خلال 9 أشهر الأولى من عام2020 , حسبما أستفيد يوم الاثنين من المديرية التجارية لهذه المؤسسة المينائية.

وأوضحت الأرقام التي قدمتها مصلحة الإحصائيات التابعة للمديرية التجارية لميناء مستغانم انكماشا في النشاط التجاري بما يفوق 336 ألف طن بالمقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي.
وتجاوز حجم النشاط التجاري للميناء إلى غاية 30 سبتمبر المنقضي -وفقا لذات المؤسسة- 633 ألف طن مقابل نحو 970 ألف طن خلال 9 أشهر الأولى من سنة 2019.
وعرفت الواردات بين 1 يناير و30 سبتمبر الماضيين تراجعا ب 32 في المائة و لم تتجاوز الصادرات خلال ذات الفترة 70 ألف طن مقابل 133 ألف طن خلال العام الماضي .

وأشارت الحصيلة إلى انخفاض في استيراد المواد الغذائية والمواد البترولية والحديد والصلب ومشتقاته في مقابل ارتفاع للمواد الفلاحية (الشوفان والخشب وبذور البطاطس) والمواد الكيميائية والأسمدة.

اقرأ أيضا :  موانئ: تكثيف عمليات تفقد وتقييم البضائع المكدسة من أجل تحرير فضاءات التخزين 

وتراجع حجم الواردات من الأنابيب الحديدية (95 في المائة) والبيتوم (52 في المائة) واللحوم (50 في المائة) وسبائك الفولاذ (49 في المائة) فيما ارتفع حجم المواد الكيميائية (تضاعف 13 مرة) والأسمدة المستوردة (47 في المائة) .
وتم خلال ذات الفترة تصدير 48.169 طن من حديد البناء و 4.368 طن من مادة “الهيليوم” و576 طن من البطاطس الاستهلاكية و204 طن من التمور باتجاه العديد من الأسواق الأوروبية والإفريقية والأمريكية.

كما شهد نشاط الحاويات تراجعا خلال نفس الفترة -حسب ذات الحصيلة- سواء بالنسبة لعمليات الاستيراد أو التصدير حيث تم منذ بداية السنة تفريغ 2.166 حاوية بوزن صافي بلغ 28.740 طن وشحن 4.231 حاوية للخارج بوزن قدر ب 9.495 طن.

للإشارة بلغ الحجم الإجمالي للنشاط التجاري لمؤسسة ميناء مستغانم خلال العام الماضي 2ر1 مليون طن مع تسجيل منحنى تصاعدي للصادرات بلغ أزيد من 168 ألف طن من مختلف البضائع والمنتجات الفلاحية والمواد التي تم شحنها إلى وجهات تجارية مختلفة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق