أخبار العالم

وزارة الخارجية الألمانية ترحب بنتائج اجتماع مونترو

برلين – رحبت وزارة الخارجية الألمانية بنتائج اجتماع مونترو بشأن العملية السياسية الليبية، داعية “جميع المسؤولين الليبيين اغتنام هذه الفرصة والاقرار بنتائج المحادثات الليبية الداخلية في مونترو”.

وقالت الوزارة في بيان صادر يوم الأحد تناقلته وسائل إعلامية ليبية  “نلاحظ هنا نأيا عن المنطق العسكري و عودة إلى المنطق السياسي من جانب الأطراف الليبية، وهو أمر نرحب به كثيرا”، مضيفة “هذه الانفراجة تعد نجاحا لدور الوساطة الذي تقوم به الأمم المتحدة تحت إشراف الممثل الخاص بالنيابة ستيفاني ويليامز”.
وانعقد اجتماع مونترو في الفترة من 7 إلى 9 سبتمبر الجاري، بدعوة من مركز الحوار الإنساني وبرعاية الأمم المتحدة، وتوافق المشاركون على إجراء انتخابات خلال 18 شهرا، والبدء بإعادة تشكيل المجلس الرئاسي وتشكيل حكومة وحدة وطنية.
و رحبت الأمم المتحدة بمحادثات مونترو بين الأطراف الليبية واعلنت بدء الترتيبات لاستئناف الحوار السياسي الليبي قريبا.
و قال المتحدث باسم الامين العام الأممي، ستيفان دوجاريك، أنه “بناءا على هذه المشاورات وغيرها، ستطلق بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا الترتيبات اللازمة، لاستئناف منتدى الحوار السياسي الليبي الشامل، والذي اجتمع آخر مرة في جنيف في فبراير 2020، داعيا المجتمع الدولي إلى دعم هذه العملية” .
ايضا رحبت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا بالإنابة، ستيفاني وليامز،  بنتائج المشاورات بين عدد من الشخصيات الليبية بمونترو واوضحت انها جاءت في ” نقطة تحول حاسمة في مسعى طويل بحثا عن حل شامل للأزمة الليبية”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق