Uncategorized

وزيرة الثقافة تؤكد أهمية الاحتفاء بالدخول الثقافي وجعله تقليدا سنويا

الجزائر – أبرزت وزيرة الثقافة والفنون السيدة مليكة بن دودة، الخميس بالجزائر، أهمية الاحتفاء بالدخول الثقافي و جعل هذه المناسبة تقليد سنوي يرفق بأنشطة و فعاليات ثقافية متنوعة.

و أكدت الوزيرة خلال ندوة صحفية نظمت بقصر الثقافة “مفدي زكرياء” لتقديم محاور برنامج الدخول الثقافي 2020-2021 (26 سبتمبر – 7 اكتوبر) ان هذا الحدث يحتفى به سنويا و يكون مرفقا بأنشطة ثقافية متنوعة تفرد حيزا مميزا لأعمال و إبداعات الشباب لمنحهم فرص للظهور و التوصل مع الجمهور .
و قالت السيدة بن دودة عن فعاليات برنامج الدخول الثقافي الذي يقام تحت شعار “ثقافتنا في تنوعنا ووحدتنا” انه رعيت في إعداد أنشطته الظروف الصحية الحالية و تتنوع المحتويات بين الفن التشكيلي و المسرح و الشعر و الادب و الموسيقى كما ادرجت ايضا انشطة فكرية منها محاضرات و ندوات تتناول مواضع فلسفية و ادبية .
و سيكون للكتاب في هذا البرنامج كما قالت الوزيرة شان كبير خاصة بعد تأجيل موعد صالون الجزائر الدولي للكتاب بسبب استمرار جائحة كورونا مشيرة الى انه ينتظر اخر الإحصائيات و أراء اللجنة العلمية لاتخاذ القرار النهائي بشان معر ض الكتاب.
و قالت الوزيرة ان كل مؤسسات القطاع ستعمل على انجاح هذا الحدث ووضع حد للجمود و البيروقراطية مضيفة بخصوص معرض الفن التشكيلي ان كل ابواب المؤسسات مفتوحة امام المبدعين للتعريف بأعمالهم .

وأضافت ان برنامج الدخول الثقافي كامل و يمتد لجميع الولايات بإسهام من مديريات و دور الثقافة التي ستنظم دخول ثقافي محلي في ولاياتها.

ويفتتح برنامج الدخول الثقافي السبت المقبل بزيارة معرض جناح محمد ديب بقصر الثقافة و معرض الفنون التشكيلية و اخر الانتاجات المسرحية للمسرح الوطني المسارح الجهوية و عروض موسيقية و استعراضات.
و يتواصل البرنامج الى غاية 7  اكتوبر المقبل بفعاليات و ندوات فكرية منها “المنجز المسرح الجزائري بعد 58 سنة، تأملات و رهانات”. كما تقدم اسهامات حول الدور الوظيفي و التحولات البنيوية في المسرح الجزائري و غيرها .
و تحتضن دار عبد اللطيف معرض للفنان محمد مباركي بعنوان “الحب الالهي” يضم لوحات انجزت خلال الحجر الصحي و ايضا معرض للصور الفوتوغرافية و أنشطة اخرى منها حفل توزيع جوائز المسابقة الوطنية للشعر.
كما تقام انشطة بالمكتبة الوطنية في مقدمتها ندوة حول الكاتب الكبير محمد ديب الى جانب محاضرة بعنوان من “اجل فلسفة الثقافة ” من القاء وزيرة الثقافة و الفنون و ندوة حول “الخطاب الفلسفي في الجزائر” للدكتور عمر بوساحة يتبع بلقاء الوزيرة مع المثقفين و الفنانين .
و من الأنشطة الاخرى المبرمجة في المكتبة الوطنية لقاء وطني لشبكة الحكواتية و لقاء مع كتاب شباب و ايضا اللقاء الوطني الأول لشبكة النوادي و المقاهي الادبية.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق