Uncategorized

وزيرة الثقافة والفنون تقوم بزيارة إلى حي القصبة بالعاصمة

الجزائر – أجرت وزيرة الثقافة والفنون، مليكة بن دودة يوم الاثنين زيارة عمل الى موقعين بحي القصبة بالعاصمة بمناسبة احياء الذكرى ال28 لتصنيف منظمة اليونسكو هذا الحي ضمن التراث العالمي للانسانية.

وقد توجهت الوزيرة الى موقع عمليات الحفر عن الآثار بساحة الشهداء الذي يعد بمثابة متحف مفتوح يحتوي على آثار تجسد أكثر من 2000 سنة من تاريخ العاصمة حيث تلقت الوزيرة شروحات حول هذه العمليات التي انطلقت في سنة 2013 تحت اشراف مجمع يضم المعهد الوطني للبحث في علم الآثار ومعهد الأبحاث في علم الآثار (فرنسا) الذي قام بتحديث الاثار حتى يمكن مشاهدتها عند مدخل محطة المترو و بداخلها أيضا.

إقرأ أيضا:   “لنحلم القصبة”، لقاء افتراضي الى غاية 11 ديسمبر

في هذا الصدد، أسدت السيدة بن دودة تعليمات لمصالحها من أجل “اعادة بعث” مشروع متحف خاص بالموقع كان مقررا عند نهاية عمليات الحفر في سنة 2017 و تسليمه مع محطة المترو بساحة الشهداء.
بعدها توجهت الوزيرة الى مركز الفنون لقصر الرياس حيث قدمت لها كل من مديرة المؤسسة و المدير العام لديوان تسيير و استغلال الممتلكات الثقافية عروضا حول الجهود الرامية الى المحافظة على الموقع و حمايته.

إلى ذلك تطرقت الوزيرة الى مشاريع جديدة سيتم انجازها قريبا من أجل حماية القصبة و الاستغلال التجاري لقلعة الجزائر (القصبة العليا) التي افتتحت جزئيا مؤخرا أمام الزوار في اطار شراكة مع مؤسسات صغيرة.

و قد ترأس الوزير الاول عبد العزيز جراد مؤخرا مجلسا وزاريا مشتركا خصص لدراسة الملف المتعلق بحماية قصبة الجزائر مذكرا ب ” الالتزامات” التي تم التعهد بها من أجل حماية المدينة القديمة و المحافظة عليها.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق