المنوعات

أربعـة أشخـــاص يحــاولــون حــرق رئـيس بلديــة تاكسـنــة بجيجــل داخــل مكتبــه

تعرض أمس رئيس بلدية تاكسنة الواقعة بأعالي ولاية جيجل، إلى محاولة اعتداء من قبل أربعة أشخاص داخل مكتبه في فترة الظهيرة، حيث قام المعتدون برش مكتبه بالبنزين، و محاولة إضرام النار بجسده، ليقوم المعني بالقفز من الطابق الأول من مكتبه، و ينجو من حادثة الاعتداء التي كادت أن تودي بحياته.
تفاصيل الحادثة و حسب مصادر النصر ترجع خلفياتها بعد الإعلان عن القائمة الأولية للمستفيدين من حصة 49 مسكنا اجتماعيا بحي أبلوط، و أوضحت ذات المصادر بأن الشخصين المعتدين لم  يكونا بين المستفيدين رغم أنهما كانا في قوائم احتياطية.
و اشار رئيس البلدية في تصريح  للنصر بأن أربعة أشخاص، استغلوا يوم الاستقبال المخصص للمواطنين، وبعد دخولهم إلى مكتبه، قاموا بغلق الباب بإحكام، و بعد أخذ و رد معه، قال المسؤول بأنه بدأت تظهر له حقيقة ما ينوون القيام به، ليقوم بعدها ثلاثة اشخاص منهم حسب المتحدث بسحب قارورات البنزين، ورشها على المكتب، وقال بأنه في تلك اللحظة، قام بالقفز من شرفة مكتبه الموجود بالطابق الأول،مضيفا بأن المعتدين طلبوا منه تغيير قائمة المستفيدين  و إدراج أسمائهم، موضحا بأن مسألة إدراجهم ضمن القوائم الاحتياطية في مرات سابقة، لا تعني أحقيتهم في ادراج أسمائهم ضمن القائمة الجديدة للمستفيدين، و أضاف المتحدث بأن القائمة المعلن عنها تمت دراستها بعناية من قبل اللجنة المختصة، و تأسف المسؤول للحادثة التي وقعت له، فيما اشارت مصادر النصر بأن المعنيين تم القبض عليهم من قبل مصالح الدرك الوطني، ليتم عرضهم اليوم أمام وكيل الجمهورية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: