المنوعات

العبث السياسي في الموقع الرسمي للأفلان..

هل يحق لأكبر وأقدم حزب سياسي في الجزائر اليوم، أن ينشر اخبار أو بالأحرى معلومات خاطئة وغير معقولة عن الجالية الجزائرية في الخارج. نعم الموقع الرسمي للحزب نشر خبر اجتماع المنسق العام عن تنظيم لقاء شمل كل أعضاء اللجنة المركزية، و المحافظين وممثلي المقاطعات و المندوبيات صبيحة يوم 20 نوفمير 2016 بمدينة ليل شمال فرنسا.

والمتتبع لهذا البيان يلاحظ عدة تناقضات منها على وجه الخصوص، أن النائب جمال بوراس نصب اللجنة الخاصة لمراقبة الانتخابات  لشمال فرنسا.

والسؤال المطروح هنا، هي النائب جمال بوراس يعي ما يقوم به، وهل يستطيع ان ينصب اللجنة الخاصة بمراقبة الانتخابات، قبل ان تؤسس و يعلن عنها هنا في الجزائر، ام انه نصب اللجنة الخاصة بمراقبة الانتخابات الخاصة بالرئاسيات الفرنسية؟؟

السؤال يبقى مطروح على النائب جمال بوراس و ايضا على محرري الاخبار في الموقع الرسمي للافلان.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: