أخبار الجزائرالمنوعات

بالصور: فضيحة في قسم الولادة بعيادة “الشفاء” بحيدرة..

المكان عيادة الشفاء بحيدرة الجزائر العاصمة، هذه العيادة تابعة للقطاع الخاص، وتقع في بلدية حيدرة باعالي العاصمة، حي راقي، ولكن الخدمات صفر بل اقولها بكل صراحة الخدمات تحت الصفر..

القضية، إمرأة تضع مولودها الثالث وبعملية قيصرية، والمتهم هنا طبيب التوليد الذي قام بالعملية القيصرية، حيث أنه ترك في رحم المرأة قطعة قماش كبيرة، وانهى العملية، وتم تسريح المريضة..

المصيبة أن المرأة تعاني من اوجاع كبيرة في بطنها، وعندما طلبت من طبيب التوليد في هذه العيادة و اقصد عيادة “الشفاء”، اخبرها بان هذه الاوجاع هي نتاج الجرح وبالتالي ستزول مع الوقت..

المشكلة، انه عندما ذهب الى منزلها بقيت هذه الاوجاع والالام نزيد مع وجود ورم في البطن، حيث اعتقدت بعض النسوة من الاهل بأن في بطنها مولود ثاني، الشيء الذي ادى بزوجها الى حملها بسرعة الى المستشفى الجامعي مصطفى باشا بالجزائر العاصمة، حيث تم هناك فحصها بالاشعة الصوتية وتم تحديد “قطعة القماش”، وقام الجراج على مستوى المستشفى الجامعي مصطفى باشا بتخذير المرأة تخذيرا كاملا واجراء العملية و اخراج المصيبة “قطعة كبيرة من القماش”.

وفي الأخير نضيف مصيبة اخرى الى كل هذا وهي ان زوج المرأة دفع مبلغ عشرة ملايين سنتيم، لتمنح اليه فاتورة باقل من خمسة ملايين سنتيم.. و السؤال متروك لكم انتم قراء “دزاير ثورا” لتعبير عن رأيكم في العيادات الخاصة التي اصبحت اليوم تنموا  مثل الفطريات..

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: