أخبار الجزائرالأخبار العربية

بدوي لولاة الجنوب: أمنوا و نموا المنطقة الحدودية

دعا وزير الداخلية نور الدين بدوي،ولاة الولايات الجنوبية إلى العمل من أجل بلوغ الهدف المشترك مع الجانب التونسي،وتحقيق تنمية وتأمين المنطقة الحدودية.وقال بدوي خلال كلمة ألقاها بمناسبة ذكرى احياء حادثة ساقية سيدي يوسف، إنّه تّم توقيع عدّة اتفاقيات توأمة بين ولاياتٍ جزائرية ونظيراتها من تونس الشَّقيقة، مشيرا  أن مستوى التعاون بين وزارتي داخلية الجزائرية والتونسية، عرف مسارا جد مطمئن تعـزز بالتوقيع على اتفاق أمني شهر مارس 2017.مضيفا :” أننا مدعوون إلى العمل جنبا إلى جنب على تكثيف التنسيق والتشاور من أجل الحفاظ على الأمن والاستقرار على مستوى حدودنا المشتركة”،“وتسخير إمكانيّاتنا وقُدراتِنَا لصدِّ كل محاولة للمساس باستقرارنا وأمننا”.و ذكّر المسؤول الأول عن قطاع الداخلية،بالاتفاق عليه خلال اللّقاء الذي جمعَ السادة ولاّة الولايات الحدودية الجزائرية بنظرائهم التونسيين في أكتوبر 2018 بتونس.والذي حَمل شعار “الجزائر وتونس تواصلٌ دائم وآفاقٌ واعدة”، حيث كُـلّل بـمجموعة من التوصيات المهمّة، تمسُّ مجالاتٍ مختلفة من أبرزها السّعي إلى تحديثِ الطرقات والمسالكِ المؤدّية إلى مراكز العبور الحُدودية، مما يسهل تنقُّل المسافرين بين البلدين وتحسين ظروف استقبالهم، فتح وتهيئة المسالك الغابية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: