أخبار الجزائر

بشرى لقاطني مركز بن شكاو للأشخاص المسنين بالمدية

أنهت وزيرة التضامن الوطني والأسرة وقضايا المرأة غنية الدالية معاناة العائلات القاطنة بدار الأشخاص المسننين بن شكاو بولاية المدية، حيث طالبت الوالي بضرورة إيجاد حل للعائلات بايوائههم في مساكن لائقة، من أجل فسح الجمال لإعادة ترميم المركز ومن ثم إعادة فتحه للتكفل الأشخاص المسنين.وتعتبر الوضعية الحالية لمركز بن شكاو للأشخاص المسنين، غريبة وفريدة من نوعها، حيث خصص المركز في السابق لإيواء أشخاص في حالة صعبة، وبمرور الزمن تزوج القاطنون داخل المركز وحولوا أركانه إلى بيوت هشة، وبقي الحال على ما هو عليه لمدة طويلة، مما استعصى إيجاد حل لهم، قبل أن تتدخل وزيرة التضامن في زيارتها أول أمس إلى ولاية المدية، وتصر على إسكانهم مهما كانت تعقيدات ملفاتهم، وإفراغ المركز من أجل إعادة تأهيله واستغلاله من جديد.وحيت  الوزيرة والي ولاية المدية على التجاوب الإيجابي لطي ملف هذه العائلات، وقدرت شجاعته في في إيجاد حل نهائي للقضية، بالرغم من انه لم يمر على تعيينه الا فترة قصيرة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: