السياسة
أخر الأخبار

بوشارب إنتهى

في مراسلة توجه بها نواب رئيس المجلس الشعبي الوطني إلى رئيسه يطالبونه فيها بالتنحي عن منصبه حفاظا على ماء وجهه .

و قد علم 213نيوز من مصادر موثوقة أن وزراء حكومة بدوي المعنيين بالأسئلة الشفوية قرروا أن يقاطعوا الجلسة المزمعة غدا الخميس بالمجلس الشعبي الوطني.

 ويأتي هذا القرار ليؤكد أن ساعة رئيس الغرفة السفلى معاذ بوشارب قد قربت وبأنه لن يستمر في رئاسة المجلس أكثر من أيام معدودة.

وكان نواب جبهة التحرير الوطني قد قاطعوا يوما دراسيا دعا إليه معاذ بوشارب اليوم بمناسبة الذكرى 74 لمجازر 8 ماي 1945، كما قرر نفس النواب مقاطعة جلسة الأسئلة الشفوية، فيما أصدر بوشارب بيانا نفى فيه إلغاء الجلسة.

للإشارة فإن بوشارب كان قد دعا إلى تنظيم جلسة الأسئلة الشفوية لإعطاء الانطباع بأنه لا زال الرجل القوي في المجلس الشعبي الوطني وبأنه يمكن أن يكون طوق نجاة لحكومة بدوي التي تعيش عزلة غير مسبوقة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: