أخبار الجزائر

تمدرس التلاميذ: انطلاق مهام تفتيشية على مستوى جميع بلديات الوطن

انطلقت أمس الأحد مهام تفتيشية وطنية تابعة لوزارة الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية ، عبر كافة بلديات القطر الوطني قصد معاينة ظروف تمدرس التلاميذ بالمدارس الابتدائية، وذلك في إطار مرافقة مختلف التدابير التي أقرها القطاع بخصوص الدخول المدرسي 2019-2020 بمتابعة صارمة، حسب ما أفاد به بيان للوزارة.

وتهدف هذه المهام التفتيشية -التي جاءت تنفيذا لتعليمات وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، صلاح الدين دحمون، إلى ”مرافقة مختلف التدابير التي أقرها القطاع بخصوص الدخول المدرسي 2019-2020 بمتابعة صارمة ، وقصد معاينة ظروف تمدرس التلاميذ بالمدارس الابتدائية، حيث سخر لها 250 إطار من بين المفتشين المركزيين والمفتشين العامين للولايات والمفتشين الولائيين، بالإضافة إلى إطارات مركزية”.

وتندرج هذه المهام، يضيف ذات المصدر، في إطار المتابعة “المستمرة” من خلال “الخرجات الميدانية الدورية” التي تعكف عليها الوزارة، والتي تداوم مصالحها على تنظيمها منذ انتقال وصاية تسيير المدراس الابتدائية إليها سنة 2017، و التي سمحت بمعاينة (15.100) مدرسة ابتدائية و(10.008) مطعم مدرسي.

ويشير بيان الوزارة أن هذه المهمة التفتيشية تعد “الثالثة” من نوعها، وتم تنظيمها منذ شهر يونيو المنصرم في إطار تحضير الموسم الدراسي الجاري، بما يسمح ب”الوقوف على وتيرة تقدم عملية تهيئة المنشآت المدرسية في إطار البرنامج القطاعي المتعدد السنوات(2018 و2019 و2020) المسطر على عاتق صندوق التضامن والضمان للجماعات المحلية”.

ويشمل هذا الوقوف “إعادة تأهيل أكثر من (19.000) مدرسة ابتدائية في آفاق 2020 بغلاف مالي يقدر بـ 35مليار دج بالإضافة إلى برنامج آخر لإنجاز قاعات تدريس جديدة للقضاء على اكتظاظ الأقسام عبر 11 ولاية، بمجموع 1001 قسم بغلاف مالي يقدر بـ 3.9 مليار دج”.

كما ستسمح المهمة التفتيشية بمعاينة مدى استيفاء مختلف الشروط الضرورية على مستوى الهياكل الجديدة التي تم استلامها بداية هذه السنة الدراسية و التي بلغت (426) مجمع مدرسي جديد، يضيف بيان الوزارة.

كما تهدف هذه المهام الميدانية إلى معاينة مدى الالتزام بالتعليمات المسداة لتكفل أمثل بالتلاميذ، حيث تم تخصيص 26 مليار دج بالنسبة للإطعام المدرسي موجه للتكفل بـ 3.837.200 تلميذ، واستلام 2.080 حافلة للموسم الدراسي الجاري استفادت منها (30) ولاية، فضلا عن تزويد المدارس الابتدائية بالتدفئة المدرسية وأجهزة التكييف بمبلغ 3 مليار دج موجهة لتغطية 14.656قسمًا، وذلك بالنظر لأهمية الأغلفة المالية المرصودة لمحوري الإطعام والنقل والتدفئة المدرسية.

 

وفي الأخير يشير ذات المصدر أن هذه المهام التفتيشية تأتي ضمن مساعي الوزارة ل”ضمان تقييم ميداني مستمر وفق مقاييس موضوعية والذي تعزز هذا الموسم بإطلاق ولأول مرة استبيان الكتروني خاص بتقييم المدارس الابتدائية في إطار المقاربة التقييمية التشاركية التي أقرها وزير الداخلية حيث يتيح هذا الاستبيان لأولياء التلاميذ والمهنيين في قطاع التربية الوطنية والجمعيات الناشطة في المجال إبداء رأيها بخصوص مختلف المحاور ذات الصلة بظروف تمدرس التلاميذ وشروط التحصيل العلمي السليم، بما يسمح بالوقوف على الاختلالات المحتملة قصد اتخاذ التدابير الفورية لتداركها وتصحيحها من طرف السلطات المعنية”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: